بعد تصوير أغانيه في تركيا.. منشد مصري ينتج أغانيه الإسلامية باللغة التركية

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 08.06.2016 17:17
آخر تحديث في 08.06.2016 17:29
بعد تصوير أغانيه في تركيا.. منشد مصري ينتج أغانيه الإسلامية باللغة التركية

يعتزم المنشد المصري أحمد بو شهاب (29 عامًا)، تقديم أغنيتين باللغة التركية في ألبوم جديد له يحمل اسم "أدركني"، ويزمع إصداره في وقت قريب (لم يحدده بالضبط)، ويتضمن أغانٍ أخرى بعدة لغات.

ويحتوي الألبوم الجديد على 12 أغنية، منها اثنتان باللغة التركية؛ وثلاثة بالإنجليزية، وأربعة بالملاوية (اللغة الرسمية لماليزيا، وبروناي، وسنغافورة)، واثنتان بالعربية، وواحدة بالألمانية.

وحول سبب اختياره لأغنيتين باللغة التركية في ألبومه، أكد المطرب الشاب أن "ذلك يرجع لحبي لتركيا، فهى بلد مسلم زاخر بمعالم التاريخ الإسلامي، وخاصة الآثار الرائعة للدولة العثمانية، ما جعلها محط أنظار العالم أجمع وقبلة للسياح والفنانين"، على حد قوله.

وأضاف "آمل أن يحوز الألبوم الجديد على إعجاب الجمهور من جميع الأعمار في العالم الإسلامي، خاصة مع ما يمثله من أسلوب جديد في صناعة الموسيقى".

ويعد "أدركني" الألبوم الثاني لـ"بو شهاب"، ويتنوع في أغانيه بين القيم الروحية والاجتماعية والوطنية، كما يجمع بين الأسلوبين الكلاسيكي والشبابي، بجانب مجموعة أغاني خاصة بالأطفال تهتم بنشأتهم، وتركز على المبادئ والقيم العليا واحترام الوالدين، حسب تعبير الفنان.

وأوضح "بو شهاب" أن ما أثّر في شخصيته الفنية هو "إقامتي فترة كبيرة قرب الحرم المكي، واهتمامي بالموسيقى منذ مرحلة مبكرة في حياتي، وقد أضفت لذلك زيارتي لعدة دول أوروبية للمشاركة في مهرجانات تقدم هذا النوع من الفن الداعم للقيم والأخلاق الإنسانية والإسلامية".

وأضاف بهذا الصدد "لقد حرصت على تقديم أعمالي بأعلى جودة فنية وتقنية، لتساهم في دعم الرسالة التي تحملها الأغاني، وتساعد على إبراز سماحة الإسلام وعالمية رسالته".

وقد حقق الألبوم الأول "حبك نور" الذي أصدره بوشهاب عام 2012، انتشارا واسعاً، ونشر منه أغنية مصورة حملت اسم "المحمدية"، أذاعتها 63 فضائية عربية، ما جعل هناك طلباً من العديد من المحطات الفضائية الأوروبية بترجمته لعدة لغات في مقدمتها التركية.

يذكر أن بوشهاب قد صور أغنيتيّ "حبك نور" و"السيدة خديجة أمنا الكبرى"، من ألبومه الأول في تركيا.

و"أحمد بو شهاب" منشد وشاعر وملحن، حصل من قبل على المركز الأول مرتين متتاليتين على مستوى جامعات مصر فى الأنشودة والغناء، وهو من الأصوات المحببة للشباب فى مصر.