مناكفات السياسة تنتقل للسياحة، روسيا تحاول التضييق على تركيا بجذب السياح العرب

ديلي صباح
اسطنبول
نشر في 10.12.2015 12:37
آخر تحديث في 10.12.2015 12:52
مناكفات السياسة تنتقل للسياحة، روسيا تحاول التضييق على تركيا بجذب السياح العرب

قال نائب الوكالة الفيديرالية الروسية للسياحة، سيرغي كورنيفيف، أمس الأربعاء، أن روسيا ستبدأ خطة عمل لاستقطاب السياح العرب من منطقة الخليج العربي، للسياحة في روسيا، من خلال برنامج للسياحة الحلال، يأتي ذلك في الوقت الذي تبحث فيه البلدان عن بدائل لتعويض خسائرهما الاقتصادية نتيجة توتر العلاقات اثر حادثة اسقاط المقاتلة الروسية التي اخترقت المجال الجوي التركي.

وقال المسؤول الروسي، أنه سيبدأ تسويق برنامج السياحة الحلال في دبي، ليمتد في المستقبل ويشمل مناطق ودولا أخرى منها الكويت والسعودية. وأضاف: "نحن جادون جدا بخصوص السياح من الخليج العربي. الصادم في ما اكتشفناه أن روسيا لم تعرف نفسها كوجهة للسياحة، في العالم العربي أجمع، وهذا خطأ.

ويرى مراقبون هذا التوجه الروسي الجديد، انتقالا لعدوى المناكفات بين روسيا وتركيا من عالم السياسة الى عالم السياحة. خاصة في الوقت الذي أعلن فيه ناشطون عرب عن حملة لتعويض تركيا عن الخسائر الاقتصادية التي تتكبدها من العقوبات الروسية، عن طريق تنشيط السياحة الى تركيا ودعم بضائعها في العالم العربي.



وتشهد العلاقات السياحة بين البلدين انقطاعا ملحوظا بعد توصيات روسيا بوقف بيع تذاكر الرحلات السياحية الى تركيا، في الوقت الذي أشارت فيه التقارير الى ان العام الماضي، قد شهد زيارة ما يقارب 4.5 مليون سائح روسي الى تركيا. ومن جانب آخر، تتكبد روسيا خسائر كبيرة بعد دعوة تركيا الى تجنب السياحة في روسيا وقيام الدولة بتعويض السياح الذي يريدون الغاء رحلاتهم السياحية الى روسيا.