زعيم تتار القرم: "حظر استيراد المنتجات التركية أكبر هراء لبوتين"

ديلي صباح
اسطنبول
نشر في 13.12.2015 10:59
آخر تحديث في 13.12.2015 11:04
زعيم تتار القرم: حظر استيراد المنتجات التركية أكبر هراء لبوتين

وصف زعيم تتار القرم، عضو البرلمان الأوكراني مصطفى عبد الجميل قرم أوغلو، قرار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، بحظر استيراد المواد الغذائية التركية إلى روسيا وشبه جزيرة القرم، بأنه "أكبر هراء لبوتين".

وقال قرم أوغلو، في مقابلة مع موقع أبوستروف الإخباري، اليوم السبت، إن "الإدارة الروسية لا تولي أي اهتمام للمواطنين الروس، فالمهم بالنسبة لها، هو إظهار نفسها أمام الشعب، بصورة الإمبراطور الواثق بنفسه، دون أن تُفكّر إطلاقًا بشعبها".

وأضاف قرم أوغلو، "الهراء الأكبر لبوتين، هو عرقلة بيع المواد الغذائية التركية إلى روسيا وشبه جزيرة القرم، إذ أنه يعتقد أنه يرفع من قدره من خلال الأزمة التي خلقها مع تركيا، ولكن العالم أجمع يضحك على هذا الأمر".

وكانت روسيا قد ضمت شبه جزيرة القرم، وأعلنت انفصالها عن أوكرانيا من طرف واحد، بعد استفتاء جرى بشبه الجزيرة في 16 آذار/مارس 2014.

وينتمي تتار القرم إلى مجموعة عرقية تركية تعتبر شبه الجزيرة موطنها الأصلي، وتعرضوا إلى عمليات تهجير قسرية نحو وسط روسيا، سيبيريا، ودول آسيا الوسطى الناطقة بالتركية؛ التي كانت تحت الحكم السوفييتي آنذاك، وصودرت بيوتهم وأراضيهم في عهد الزعيم السوفييتي جوزيف ستالين، بتهمة الخيانة عام 1944، لتوزع على العمال الروس الذين تم جلبهم وتوطينهم في شبه الجزيرة ذات الموقع الاستراتيجي الهام شمال البحر الأسود، وقد أدت عمليات التهجير القسرية إلى أحداث مأساوية قضت على حياة 300 ألف من تتار القرم، أثناء نقلهم في عربات القطارات خلال عمليات التهجير.