أول اتصال هاتفي بين تيلرسون ولافروف بعد الضربة الأمريكية في سوريا

ديلي صباح ووكالات
موسكو
نشر في 08.04.2017 22:47
آخر تحديث في 08.04.2017 23:34
أول اتصال هاتفي بين تيلرسون ولافروف بعد الضربة الأمريكية في سوريا

أجرى وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أول اتصال هاتفي مع نظيره الأمريكي ريكس تيلرسون منذ الهجوم الذي شنته الولايات المتحدة على مطار الشعيرات العسكري التابع للنظام السوري.

وأعلنت الخارجية الروسية أن لافروف أعرب لنظيره الأمريكي رفض بلاده للهجوم الذي شنته الولايات المتحدة على مطار الشعيرات.

وأكد لافروف خلال الاتصال أن الاتهامات الموجهة للنظام السوري بشن هجوم كيميائي على مدينة خان شيخون في محافظة إدلب بشمال غرب سوريا "لا تتطابق مع الواقع". وأن مهاجمة "دولة تحارب الارهاب لا يؤدي إلا إلى خدمة الارهاب، ويخلق تهديدات للأمن الاقليمي والعالمي" بحسب البيان الصادر عن الخارجية الروسية

ومن المرتقب أن يصل تيلرسون إلى موسكو في 11 أبريل/نيسان الجاري في زيارة مقررة منذ فترة طويلة. ومساء الجمعة أعلنت الناطقة باسم الخارجية الروسية ماريا زخاروفا أن موسكو تنتظر خلال هذه الزيارة "تفسيرات" من تيلرسون حول الضربة الامريكية.

من جهته عبر تيلرسون الجمعة عن "خيبة أمله الشديدة" من موقف روسيا بعد الضربة الامريكية.