طائرات أمريكية تستعرض قوتها في سماء كوريا الجنوبية

وكالة اسوشيتد برس
إسطنبول
نشر في 31.08.2017 12:14
آخر تحديث في 31.08.2017 13:46
طائرات أمريكية تستعرض قوتها في سماء كوريا الجنوبية

ذكر الجيش الكوري الجنوبي أن الولايات المتحدة أرسلت قاذفات من طراز "بي - بي 1" التي تحلق بسرعات تتجاوز سرعة الصوت ومقاتلات من طراز "إف -35" فوق كوريا الجنوبية في استعراض للقوة ردا على إطلاق كوريا الشمالية لصاروخ باليستي فوق اليابان قبل يومين.

وقال مسؤول في الجيش اليوم الخميس إن قاذفتين من طراز "بي- بي 1" ومقاتلتين "إف- 35" شاركت في تدريبات مع مقاتلات كورية جنوبية من طراز "إف-15".

حلقت القاذفتان "بي1-بي" من قاعدة أندرسون الجوية بجزيرة غوام، بينما جاءت الطائرتان "إف- 35" من قاعدة أمريكية بمدينة إواكوني اليابانية، وفقا للمسؤول. وتحدث المسؤول شريطة عدم ذكر اسمه تماشيا مع القواعد.

عادة ما ترسل الولايات المتحدة طائرات حربية إلى كوريا الجنوبية خلال زيادة حالة العداء في شبه الجزيرة الكورية، وهي في حالة حرب من الناحية الفنية لأن الحرب الكورية 1950-53 انتهت بهدنة وليس بمعاهدة سلام.

كانت كوريا الشمالية أطلقت صاروخا باليستيا متوسط المدى "هواسونغ- 12" يوم الثلاثاء الماضي فوق شمال اليابان، ووصفته فيما بعد بأنه "بداية ناجحة" للوصول إلى جزيرة غوام الأمريكية.

ودعا الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون جيشه لإطلاق المزيد من الصواريخ البالستية التي تستهدف المحيط الهادئ من أجل تعزيز قدرات القوات الإستراتيجية.