مهاتير محمد يؤدي اليمين الدستورية رئيسًا لوزراء ماليزيا

وكالات
كوالامبور
نشر في 10.05.2018 17:17
آخر تحديث في 10.05.2018 20:33
مهاتير محمد يؤدي اليمين الدستورية رئيسًا لوزراء ماليزيا

أدى مهاتير محمد (92 عاماً)، اليوم الخميس، اليمين الدستورية رئيسا لوزراء ماليزيا، بعد فوز التحالف الذي يقوده، بالانتخابات العامة.

وكان القصر الملكي الماليزي أعلن، في بيان في وقت سابق اليوم إنّ "مهاتير سيؤدي اليمين الدستورية لتولي منصب رئيس الوزراء الماليزي اليوم عند الساعة 21:30 بالتوقيت المحلي (13:30 ت.غ)".

وأضاف البيان أنّ مهاتير سيكون بتوليه المنصب الحالي "سابع رئيس وزراء للبلاد".

وسبق وتولى مهاتير رئاسة وزراء بلاده خلال فترة بدأت من 1981 وانتهت في أكتوبر/تشرين الأول 2003 باستقالته طوعية.

وفي وقت سابق اليوم، التقى "مهاتير" مع الملك الماليزي، سلطان محمد الخامس في القصر الملكي بالعاصمة كوالالمبور.

كما نلقت وكالة "أسوشيتيد برس" الأمريكية عن المتحدث باسم الملك إنّ "مهاتير محمد سيؤدي اليمين الدستورية رئيسًا للوزراء دون أي تأجيل".

وأمس، أظهرت نتائج رسمية من لجنة الانتخابات الوطنية بماليزيا، فوز تحالف "الأمل" المعارض بقيادة مهاتير محمد، بأغلبية مقاعد البرلمان خلال الانتخابات العامة.

وحصد تحالف "مهاتير" 122 مقعدًا (50 بالمائة + 1)، مقابل حصول تحالف الجبهة الوطنية (الائتلاف الحاكم السابق) على 76 مقعدًا، من إجمالي المقاعد البالغ عددها 222.

وعاد "مهاتير" إلى السياسة منذ عامين كمعارض لرئيس الوزراء السابق نجيب عبد الرزاق، الذي يواجه فضائح فساد واتهامات بتمرير مئات ملايين الدولارات عبر حساباته المصرفية بطرق غير شرعية.