ماليزيا.. استدعاء رئيس الوزراء السابق للتحقيق معه في قضية فساد

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 18.05.2018 19:28
آخر تحديث في 19.05.2018 00:41
رئيس الوزراء الماليزي السابق وزوجته رئيس الوزراء الماليزي السابق وزوجته

أعلن مسؤول ماليزي، اليوم الجمعة، استدعاء رئيس الوزراء السابق نجيب عبد الرزاق، للتحقيق معه في قضية الفساد المتعلقة بفضيحة صندوق التنمية وتقدر بمليارات الدولارات.

ونقلت وكالة "أسوشيتيد برس" عن مسؤول بهيئة مكافحة الفساد (رفض الإفصاح عن هويته لحساسية القضية) أنّ "الهيئة أرسلت إبلاغا إلى نجيب، اليوم الجمعة، لمطالبته بالمثول إلى التحقيقات في قضية صندوق التنمية الثلاثاء المقبل".

وفيما أشار مسؤول "هيئة مكافحة الفساد" إلى معرفة نجيب بطلب الاستدعاء، إلا أن هربال سينغ، محامي الأخير، قال إنّ "موكله لم يكن على علم بالاستدعاء، لكنه وعد في وقت سابق بالتعاون مع السلطات".

ويُتهم عبد الرزاق وأعوانه بالاستيلاء على 4.5 مليارات دولار من ذلك الصندوق.

كما يواجه عبد الرزاق فضائح فساد واتهام بتمرير مئات الملايين من الدولارات عبر حساباته المصرفية بطرق غير شرعية.

والأربعاء الماضي، قال رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد إن حكومته تسعى لاسترداد مليارات الدولارات دخلت في "عمليات غسل أموال" بالولايات المتحدة وسويسرا ودول أخرى.

وخسر عبد الرزاق (64 عامًا) منصب رئيس الوزراء عقب الانتخابات التشريعية التي جرت في ماليزيا، الأربعاء الماضي، أمام منافسه مهاتير محمد.

وأدى مهاتير (92 عامًا) في 10 مايو/ أيار الجاري، اليمين الدستورية رئيسًا لوزراء ماليزيا، بعد فوز التحالف الذي يقوده بالانتخابات العامة.