ماليزيا تعتزم تحويل منطقة "الصخور الوسطى" المتنازع عليها مع سنغافورة إلى جزيرة

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
نشر في 31.05.2018 16:16
آخر تحديث في 31.05.2018 16:20
ماليزيا تعتزم تحويل منطقة الصخور الوسطى المتنازع عليها مع سنغافورة إلى جزيرة

أعلن رئيس الوزراء الماليزي، مهاتير محمد، اعتزام حكومته تحويل منطقة "الصخور الوسطى" المتنازع عليها مع سنغافورة إلى جزيرة.

وذكرت صحيفة " نيو ستريتس تايمز" الماليزية، اليوم الخميس، أن مهاتير محمد صرح للصحفيين، أنهم يرغبون بتحويل "الصخور الوسطى" التي قررت محكمة العدل الدولية في 2008 عائديتها لماليزيا، إلى جزيرة من خلال تطويرها.

وأوضح أنهم يريدون توحيد الصخور الوسطى الموجودة في مياه البحر بين البلدين، وتحويلها إلى جزيرة. مشيرًا أن المسألة لا تزال في مرحلة التخطيط.

يذكر أن الصخور الوسطى، كانت قد خلقت خلافًا بين البلدين منذ عام 1993، حيث نقل البلدان القضية إلى محكمة العدل الدولية التي قررت بدورها عائديتها إلى ماليزيا.

ولم يصدر حتى الآن ( 12:00 تغ) أي بيان عن سنغافورة حول الموضوع.