المتحدث باسم الحرس الثوري: المنظمة الأحوازية تقف خلف هجوم اليوم على العرض العسكري

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
نشر في 22.09.2018 12:29
آخر تحديث في 22.09.2018 13:21
المتحدث باسم الحرس الثوري: المنظمة الأحوازية تقف خلف هجوم اليوم على العرض العسكري

اتهم الحرس الثوري الإيراني، "المنظمة الأحوازية" بتنفيذ الهجوم الذي استهدف صباح اليوم السبت، عرضًا عسكريًا بمنطقة "الأهواز" جنوبي البلاد، وخلّف 11 قتيلًا و30 جريح.

وقال المتحدث باسم الحرس الثوري، رمضان شريف، إن المنظمة تقف وراء الهجوم الذي وقع خلال عرض عسكري بمناسبة الذكرى السنوية للحرب الإيرانية - العراقية (1980 - 1988).

واعتبر "شريف" في تصريحات أدلى بها لوكالة أنباء "إيسنا" المحلية، أن "المنظمة الأحوازية" مدعومة من قبل السعودية، على حد تعبيره.

وتعرف "الجبهة الديمقراطية الشعبية الأحوازية" التي يطلق عليها "الأحوازية"، بأنها منظمة تطالب بانفصال منطقة جنوبي إيران، وتأسيس إدارة عربية مستقلة فيها.

وقُتل صباح اليوم 11 شخصًا، معظمهم عناصر من الحرس الثوري، وأصيب ثلاثون آخرون، جراء هجوم مسلح استهدف عرضًا عسكريًا في منطقة الأهواز جنوب غربي إيران.

وذكرت وسائل إعلام محلية، أن المهاجمين كانوا يرتدون بزات عسكرية، وأنهم أطلقوا النار على القوات الإيرانية خلال العرض العسكري، مشيرةً أن الهجوم استمر حوالي 10 دقائق.

وذكرت وكالة "إيسنا" أن القوات الإيرانية، قتلت 4 من منفذي الهجوم، دون أن تذكر عدد المهاجمين بالكامل.