ماليزيا تعتزم حظر مشاركة رياضيين إسرائيليين في بطولة دولية فيها

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 13.01.2019 18:31
آخر تحديث في 13.01.2019 22:01
مهاتير محمد رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد رئيس الوزراء الماليزي

تعتزم ماليزيا إبلاغ اللجنة البارالمبية الدولية، وحكومة ولاية "ساراواك" التي تستضيف بطولة العالم للسباحة البارالمبية 2019، رسميًا قرارها حظر مشاركة رياضيين إسرائيليين بالبطولة.

وأوضح وزير الشباب والرياضة الماليزي سيد صديق، في تصريح صحفي حول الموضوع، أن الحكومة بحثت المسألة، وأن رئيس الوزراء مهاتير محمد رفض التصديق على دخول السباحيين الإسرائيليين للبلاد.

وأكد صديق أن الحكومة ستبلغ قرار الحظر بشكل رسمي للجهات المعنية، قائلًا: "سنبعث ببيان لحكومة ولاية ساراواك التي تستضيف البطولة، واللجنة البارالمبية الدولية".

والجمعة، حظرت ماليزيا، مشاركة رياضيين إسرائيليين في مسابقة سباحة دولية تقام الصيف المقبل، للأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة، وذلك في إطار "تضامن كوالامبور مع الشعب الفلسطيني".

وقال رئيس الوزراء مهاتير محمد، في تصريحات صحفية بعد مشاركته في اجتماع حكومي "لن نسمح لهم بالمشاركة، إذا جاءوا، فهذه جريمة".

وتعليقا على الضغوطات المتزايدة التي تمارسها اللجنة البارالمبية الدولية، واللجنة الأولمبية الإسرائيلية على ماليزيا في هذا الشان، أضاف محمد: "إذا أرادوا أن يسحبوا حق استضافة ماليزيا للبطولة، يمكنهم محاولة القيام بذلك".

واللجنة البارالمبية الدولية هي المسؤولة عن تنظيم رياضات الاشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة.

وتستضيف ماليزيا بطولة العالم للسباحة البارالمبية 2019، في الفترة من 29 يوليو/ تموز وحتى 4 أغسطس/ آب المقبلين.

والبطولة ستكون واحدة من الفعاليات التأهيلية للألعاب الأولمبية للمعوقين عام 2020 في العاصمة اليابانية طوكيو، والتي من المقرر أن يتنافس فيها أكثر من 600 رياضي من 70 دولة.