مسؤول إيراني كبير يدعو إلى التعاون مع طالبان ضد داعش

وكالة الأناضول للأنباء
إسطنبول

دعا مسؤول إيراني كبير إلى ضرورة التعاون مع حركة طالبان لأجل مواجهة تنظيم "داعش" الإرهابي في أفغانستان.

صدرت الدعوة عن رئيس لجنة الأمن القومي والعلاقات الخارجية في مجلس الشورى الإيراني، حشمت الله فلاحت بيشه، وهو أول سياسي إيراني يدعو إلى التعاون مع حركة طالبان التي طالما ربطتها علاقات متوترة مع طهران، بحسب ما ذكرته وكالة أنباء إلنا الإيرانية (شبه حكومية) الاثنين.

وزعم فلاحت بيشه أن الولايات المتحدة نقلت مجموعات من تنظيم داعش إلى أفغانستان، ما يفرض على إيران فتح قنوات للتفاوض مع حركة طالبان لمواجهة الوضع الجديد في البلاد.

وخلال العامين الماضيين نشطت مجموعات من مقاتلي تنظيم داعش بشكل متزايد في أفغانستان، واشتبكت مع كل من القوات الحكومية ومقاتلي طالبان ما أثار قلق الدول المجاورة.

يُذكر أن عداءا كبيرا خيّم على العلاقات بين طهران وطالبان لسنوات طويلة، وكاد أن يشعل حربا بين الجانبين، ردا على مهاجمة طالبان القنصلية الإيرانية في مدينة مزار شريف شمالي أفغانستان عام 1998، وقتلها ثمانية دبلوماسيين إيرانيين.