القساوسة الأرثوذكس الروس.. مع المتظاهرين

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 18.09.2019 15:33
متظاهر يرفع لافتة ضد انتهاكات الشرطة لحقوق المتظاهرين في سان بطرسبورغ (AP) متظاهر يرفع لافتة ضد انتهاكات الشرطة لحقوق المتظاهرين في سان بطرسبورغ (AP)

احتجاجاً على سلسلة المحاكمات وأحكام السجن التي صدرت مؤخرا بحق متظاهرين المناهضين للحكومة، وقع عشرات القساوسة الأرثوذكس الروس على عريضة عامة لإدانة تلك الممارسات.

في استعراض غير مسبوق للدعم، وقع أكثر من 50 قسا من الكنيسة الأرثوذكسية الروسية خطابا مفتوحا نشر مساء أمس الثلاثاء، يدينون الأحكام الأخيرة الصادرة ضد العديد من المتظاهرين وحتى المارة الذين شاركوا في مظاهرة للمعارضة هذا الصيف احتجاجا على استبعاد مرشحي المعارضة من الانتخابات المحلية في موسكو التي جرت في الثامن من سبتمبر / أيلول.

ودعا القساوسة السلطات الروسية إلى مراجعة القضايا، قائلين إن الأحكام أصابتهم بصدمة باعتبارها محاولة لتخويف المواطنين.

وكان قد أدين أربعة أشخاص هذا الشهر بتهمة الاعتداء على الشرطة وحكم عليهم بالسجن لمدد تتراوح بين سنتين وثلاث سنوات ونصف السنة بعد اندلاع حراك احتجاجي منتصف تموز/يوليو في موسكو تنديداً برفض طلبات معارضين للترشح للانتخابات المحلية في موسكو المقررة في 8 أيلول/سبتمبر، رسمياً بسبب عدم استيفائها الشروط الشكلية.

وشهد الشهر الماضي، تجمع آلاف الأشخاص وسط موسكو في تظاهرة غير مصرح بها ولم يسبق لها مثيل منذ الاحتجاجات المعارضة لعودة فلاديمير بوتين إلى الكرملين في عام 2012.

واحتج عشرات الناشطين المعارضين السبت بشكل "انفرادي" بسبب عدم التصريح لهم بالتظاهر، حاملين لافتات، كما يسمح به القانون الروسي

ينظر على نطاق واسع إلى موجة القضايا الجنائية على أنها أسلوب يلجأ إليه الكرملين لتجنب المزيد من الاحتجاجات المناهضة للحكومة.