أردوغان يدعو النظام المالي العالمي للتركيز على التربح من الاستثمار وليس من الفائدة

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 04.11.2016 16:15
آخر تحديث في 04.11.2016 22:48
أردوغان يدعو النظام المالي العالمي للتركيز على التربح من الاستثمار وليس من الفائدة

أكد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، ضرورة نقل النظام المالي العالمي الذي يستند إلى الفوائد، إلى مجال جديد يعتمد على الوسائل المالية العادلة مثل نظام الصكوك، والمشاركة في استثمارات البنية التحتية. ودعا إلى تحقيق الأرباح من الاستثمارات وليس من الفوائد، مؤكداً أن الاستثمار ليست طريقة عادلة فحسب بل هو نموذج استثماري يتمتع بالديمومة أيضاً.

جاء ذلك في كلمة ألقاها، اليوم الجمعة، خلال مؤتمر أسواق رأس المال المنعقد في إسطنبول.

وأشار أردوغان أن بلاده أصدرت عام 2013 قانون أسواق رأس المال الذي أتاح وسائل جديدة في الاستثمار في الكثير من المجالات.

وأضاف أردوغان أن بلاده أتاحت للمستثمرين صيغا كثيرة يمكنهم الاستفادة منها إلى جانب القروض من البنوك، منها الأوراق المالية، والصكوك، والسندات، والمشاركة في الاستثمارات العقارية.

وحث أردوغان المستثمرين على استخدام تلك الوسائل للحد من الفوائد وخفض التكاليف، الأمر الذي سيؤدي إلى تخفيض العبء المالي للقطاع العام، كما سيزيد من كفاءة القطاع الخاص.

وأشاد الرئيس التركي بالإنجازات والاستثمارات التي حققتها بلاده خلال السنوات الماضية، من خلال إصدار القوانين وإنشاء مشاريع البنية التحتية، وخفض ديون الدولة.

واستذكر أردوغان قوله في السنوات السابقة إن الأزمة المالية العالمية لن تؤثر على بلاده كثيرا، مبيناً أن البعض استخف بكلامه حينها .

وأكد أردوغان أن تركيا حققت نمواً في جميع السنوات السابقة خلال فترة الأزمة المالية العالمية عدا عام 2009 الذي شهدت فيه انكماشاً.