مستشار أردوغان يدعو رجال الأعمال للتوسع في المشاريع بين تركيا وقطر

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 18.07.2018 21:02
آخر تحديث في 18.07.2018 21:15
مستشار أردوغان يدعو رجال الأعمال للتوسع في المشاريع بين تركيا وقطر

دعا ياسين أقطاي، كبير مستشاري الرئيس التركي، إلى الاستفادة من قدرات وإمكانات تركيا وقطر، لإطلاق مزيد من المشاريع الثنائية بين رجال الأعمال، بما ينعكس بشكل إيجابي على حجم التبادل التجاري بين البلدين.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي بالدوحة على هامش زيارة وفد من رجال أعمال أتراك إلى قطر.

وأضاف أقطاي، أن "تركيا تشهد نمواً غير مسبوق في عدة ميادين اقتصادية، أبرزها التجارة الخارجية، حيث وصلت صادراتها خلال الأشهر الـ12 الماضية إلى حوالي 164 مليار دولار".

وأشار إلى أن تركيا تمر بالذكرى الثانية لإفشال محاولة الانقلاب ، وقد أصبحت أكثر قوة وأشد عزما على مواصلة البناء والتنمية.

من جانبه، قال أحمد يبرودي، رئيس المجلس الأعلى لرجال أعمال الشرق الأوسط (غير حكومي)، إن الزيارة تستهدف تطوير التعاون القائم بين الشركات القطرية والتركية، وعقد شراكات وتحالفات في ظل ما يتمتع به البلدان من إمكانات ملحوظة.

وأوضح أن المجلس اتفق مع الجهات المعنية في قطر على تشكيل لجان لضمان العمل على تحقيق هذه الأهداف.

وذكر يبرودي، أن الجانبين اتفقا على تنظيم منتدى دولي تستضيفه تركيا، خلال أكتوبر/تشرين الأول المقبل، ويتم من خلاله تنفيذ عقود مشتركة بين الجانبين.

كما يشمل إطلاع رجال الأعمال القطريين على الفرص الاستثمارية الموجودة في تركيا وما تتمتع به من إمكانات سياحية وإنتاج في المجال الصناعي والغذائي والعلاجي.

ودعا يبرودي، إلى المزيد من العمل المشترك لتطوير الشراكات الثنائية بين البلدين، بما يرفع من حجم التبادل التجاري بينهما، والذي بلغ في 2017، نحو 1.3 مليار دولار.

وأشار إلى أن أكثر من 300 شركة تركية تعمل في السوق القطرية في الوقت الراهن، بينها 26 شركة تعمل برأس مال تركي بنسبة 100 %، فيما بلغ حجم المشروعات التي تقوم بتنفيذها شركات تركية في الدوحة نحو 11.6 مليار دولار.

وزار وفد رجال أعمال من مدينة "سيرت" التركية (جنوب شرق)، العاصمة القطرية الدوحة، لبحث الفرص الاستثمارية؛ والعلاقات التجارية.

وجاء على رأس الوفد والي سيرت، فؤاد عتيق؛ وياسين أقطاي، مستشار رئيس الجمهورية التركية؛ وأحمد يبرودي، رئيس المجلس الأعلى لرجال أعمال الشرق الأوسط.

وشملت زيارة الوفد التركي، "غرفة قطر؛ ووزارة الاقتصاد والتجارة القطرية؛ والسفارة التركية بالدوحة؛ ومجموعة الميرة"