أردوغان: المستثمرون الأجانب دائماً ما يثقون بقدرات تركيا

وكالة الأناضول للأنباء
نشر في 13.11.2016 19:32
آخر تحديث في 13.11.2016 20:03
الأناضول الأناضول

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الأحد، إن بلاده لم تخذل المستثمرين الأجانب الذين يثقون بقدراتها ويقيمون استثماراتهم فيها، وإنّ قسماً كبيراً منهم يضاعفون استثماراتهم في قطاعات مختلفة بتركيا، لملامستهم هذه الحقيقة.

تصريحات أردوغان، جاءت في خطاب ألقاه لدى حضوره حفل وداع 4 سفن لإنتاج الطاقة الكهربائية، إلى كل من ماليزيا وميانمار وغانا.

وأوضح الرئيس التركي أنّ هذه السفن ستساهم في توفير احتياجات هذه البلدان من الطاقة الكهربائية.

ودعا أردوغان كافة المستثمرين الأجانب إلى تكثيف استثماراتهم في تركيا.

وأشار إلى التسهيلات التي تقدّمها حكومة بلاده لجذب رؤوس الأموال وتوسيع دائرة الاستثمارات في العديد من القطاعات.

وأعرب عن ثقته التامة برجال الأعمال الأتراك، قائلاً: "ثقتي بهم لا تقل شأناً عن ثقتي ببلدي وشعبي، وأوصي رجال أعمالنا بألّا يقعوا في خطيئة التهاون والبطء، وأدعوهم لتسريع استثماراتهم وعدم تأجيل المشاريع المخطط تنفيذها مسبقاً".

ولفت أردوغان إلى صلابة الاقتصاد التركي ومتانته، قائلاً في هذا الخصوص: "العمليات التي تقوم بها المنظمات الإرهابية في بلادنا تخلّف آثاراً جزئية وبسيطة في مكان الحادثة فقط، وتزول هذه الآثار بسرعة كبيرة لتعود الحياة إلى طبيعتها".

وأضاف: "رأينا كيف أنّ الحياة عادت إلى طبيعتها يوم 16 تموز/ يوليو الماضي، رغم حدوث محاولة انقلاب فاشلة في الليلة التي سبقته".

وأوضح أردوغان أنّ من أهم المشاكل التي تعانيها تركيا، هي عدم القدرة على التعريف بنفسها، مشيراً إلى عدم وجود دولة في العالم تستطيع تطوير اقتصادها وسط مشاكل داخلية وخارجية تحيط بها.

من جانبه، قال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، إنّ بلاده أهّلت مؤخرا 185 ألف بحّار، وهي تأتي في المرتبة الثانية عالمياً بعد الصين في هذا المجال.

وأوضح يلدريم في كلمة بالمناسبة أنّ الاقتصاد في بلاده يتمتع بالقوة والصلابة، وأنه قادر على منافسة اقتصادات العديد من الدول المتقدمة، مشيراً إلى المستقبل الواعد لاقتصاد تركيا.