مسؤول اقتصادي إيراني: تركيا جنة للمستثمرين بفضل الحوافز الممنوحة للقطاع الخاص

وكالة الأناضول للأنباء
إسطنبول
نشر في 02.06.2018 19:04
آخر تحديث في 02.06.2018 22:28

وصف رئيس غرفة التجارة الإيرانية - التركية المشتركة، رضا كامي، اليوم السبت، تركيا بأنها "جنة للمستثمرين".

جاء ذلك في حديث أدلى به "كامي"، لصحيفة "دنياي اقتصاد" الإيرانية، اليوم، تطرق فيه إلى انجازات الاقتصاد التركي.

وأضاف كامي: "أصبحت تركيا واحدةً من أكبر 15 اقتصاد حول العالم، بفضل خطط الحوافز الممنوحة للمستثمرين".

وأوضح أن تركيا تنفذ برامج التنمية في كل أرجاء البلاد، مشيراً أن القطاع الخاص يحظى بنصيب كبير لدى الاقتصاد التركي.

وتابع: "تحولت تركيا إلى جنة للمستثمرين بفضل الحوافز الممنوحة للمستثمرين والقطاع الخاص".

وتعتبر تركيا بيئة جاذبة استطاعت جذب العديد من الاستثمارات إليها من خلال توافر البنى التحتية والقوى العاملة المؤهلة والمتسمة بالتنافسية، وتخفيض ضريبة دخل الشركات من 33% إلى 20%.

إضافة إلى حوافز ومزايا ضريبية في مناطق التطوير التكنولوجي والمناطق الصناعية والمناطق الحرة، يمكن أن تتضمن إعفاءً كليًا أو جزئيًا من ضريبة دخل الشركات، في شكل منحة على حصة صاحب العمل في التأمينات الاجتماعية، علاوة على تخصيص الأراضي.