تركيا توقّع اتفاقية تجارية مع دول أوربية ستعدل موازين التجارة بين الجانبين

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 25.06.2018 16:45
آخر تحديث في 25.06.2018 21:03
تركيا توقّع اتفاقية تجارية مع دول أوربية ستعدل موازين التجارة بين الجانبين

وقّعت تركيا ودول رابطة التجارة الحرة الأوروبية "افتا"، اليوم الاثنين، اتفاقية جديدة ومعدلة للتجارة الحرة فيما بينهم.

ومثل وزير الاقتصاد التركي نهاد زيبكتشي تركيا في حفل توقيع الاتفاقية بمدينة ساداركروكور الأيسلندية إلى جانب وزراء اقتصاد دول رابطة افتا.

وتتألف رابطة التجارة الحرة الأوروبية "افتا" من جمهورية آيسلندا وإمارة ليختنشتاين ومملكة النرويج إضافة إلى سويسرا.

وخلال كلمته في حفل التوقيع، قال زيبكتشي: "في الصيغة الجديدة للاتفاقية التي أبرمت لأول مرة عام 1991 تم تحديث الأحكام المتعلقة بتجارة البضائع وقواعدها، وموضوعات عامة أخرى تهم المؤسسات".

وزاد: "تم وضع آليات للتعاون والتشاور حول الحماية التجارية، بعيداً عن أحكام منظمة التجارة العالمية".

وتمت إضافة موضوعات "التجارة الإلكترونية" وأحكام "تسهيل التجارة"، التي تلعب دورا بارزاً في تبسيط الأعمال والمعاملات الجمركية.

ومن شأن الاتفاقية الجديدة، بحسب وكالة الأناضول، أن تعدل من موازين التجارة بين تركيا وأوروبا، إذ ستكون أكثر حداثة وشمولا من اتفاقية الاتحاد الجمركي مع الاتحاد الأوروبي.

"زيبكتشي" أشار أيضا إلى وضع "آلية تسوية النزاعات الثنائية"، يتم تفعيلها في كافة الخلافات التي ستحدث في تطبيق وتفسير الاتفاقية الجديدة.

بنود الصيغة المعدلة، ضمت أيضا توسعة فرص التجارة والاستثمار، وتأكيد العلاقة بين نقل التكنولوجيا وحقوق الملكية الفكرية، بين أطراف الاتفاقية".

وزير الاقتصاد التركي لفت إلى أنه لأول مرة في اتفاقية للتجارة الحرة يتم تخصيص أحكام للتعاون من أجل تسهيل نقل التكنولوجيا،

وأشار إلى أنه سيتم تشكيل بيئة تجارية أكثر قابلية للتنبؤ، من أجل مقدمي الخدمات والمستثمرين في البلاد، عقب إدراج القواعد والالتزامات المتعلقة بقطاع تجارة الخدمات إلى الاتفاقية.

وفي هذا الصدد، أوضح "زيبكتشي" أن دول رابطة "افتا" ستتولى التزامات شاملة فيما يتعلق بخدمات النقل البري والسياحة، التي تعد من أهم صادرات قطاع الخدمات في تركيا.

وأضاف أنه كملحق للاتفاقية الجديدة، سيتم توقيع اتفاقية ثنائية مع سويسرا، حول المنتجات الزراعية الأساسية بين البلدين.