وزير المالية التركي: معدل نمو الربع الثاني يشير إلى بدء مسار التوازن الاقتصادي

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
وزير المالية التركي: معدل نمو الربع الثاني يشير إلى بدء مسار التوازن الاقتصادي

قال وزير الخزانة والمالية التركي براءت ألبيرق، اليوم الاثنين، إن الصادرات القوية والأداء المتميز في دخل القطاع السياحي، أسهم إيجابياً في نمو الاقتصاد.

جاء ذلك في بيان حول تقييمه لمعدل النمو الذي بلغ 5.2 بالمئة خلال الربع الثاني من العام الحالي 2018 على أساس سنوي، وفق ما أعلنه معهد الإحصاء التركي اليوم.

وإضافة إلى مساهمة الطلب الخارجي المتمثل في الصادرات والإقبال السياحي، ذكر ألبيرق أن الاقتصاد التركي واصل نموه عبر الطلب الداخلي، رغم التباطؤ المعتدل في الاستهلاك والاستثمار.

وذكر أن النمو الإيجابي في الاقتصاد يعد مؤشراً على بدء مسار التوازن الاقتصادي الذي ترمي إليه الحكومة.

ولفت إلى أن المعطيات الراهنة تشير إلى مواصلة الاقتصاد النمو على أرضية الصادرات، الأمر الذي يشكل هدفاً أساسياً.

وتوقع الوزير أن يسهم الطلب الخارجي بشكل كبير في النمو خلال الربع الثالث، مع الأداء القوي في قطاعي الصادرات والسياحة.

وأكد الوزير أن مكافحة التضخم بصورة شاملة وخفض العجز في الحساب الجاري إلى مستويات معقولة من أولويات الحكومة خلال هذه المرحلة.