أول سفينة تركية محلية الصنع تبحر للتنقيب عن النفط والغاز بالمياه العميقة

وكالة الأناضول للأنباء
قوجة إيلي
أول سفينة تركية محلية الصنع تبحر للتنقيب عن النفط والغاز بالمياه العميقة

أبحرت اليوم الخميس، أول سفينة تركية محلية الصنع، للتنقيب عن النفط والغاز في المياه العميقة شرقي البحر المتوسط، وسط مشاركة رسمية.

وقال وزير الطاقة والموادر الطبيعية التركي، براءت ألبيرق، إنه أُطلق اسم "فاتح" على السفينة التي أبحرت من ميناء ولاية "قوجه إيلي" شمال غربي البلاد، إلى سواحل ولاية أنطاليا (جنوب).

وأضاف الوزير في كلمته أثناء مراسم توديع السفينة، إن: "(السفينة) فاتح التي سنودعها اليوم إلى أنطاليا، ستخطو أول خطوة في التنقيب عن النفط للمرة الأولى في المياه العميقة".

وبيّن أن السفينة ستنقّب عن النفط على عمق 2600 متر، لافتاً أن تسمية السفينة باسم "فاتح" لإحياء الإرث المستمد من التاريخ وإطلاق عهد جديد للبلاد.

وتابع: "نحن اليوم نشهد مرحلة جديدة في تاريخ الطاقة التركي، فنحن نبدأ التنقيب عن النفط بسفينتنا المحلية وطاقم مهندسين محليين في المياه العميقة".

وأكد ألبيرق، أن وزارته تخطط إلى رفع قدرات التنقيب عن النفط في المياه العميقة بحيث تصل إلى 12 ألف متر.

فيما أوضح أنه "سيأتي يوم وتنقب السفينة عن النفط والغاز في مياه البحر المتوسط، ويوم آخر في مياه بحر إيجه، ويوم في مياه البحر الأسود، ومياه بحر مرمرة".