أسعار النفط تعاود الارتفاع وسط غموض حول اقتراح بخفض الانتاج

وكالة الأناضول للأنباء
إسطنبول
مقر منظمة أوبك في فيينا  (رويترز( مقر منظمة أوبك في فيينا (رويترز(

صعدت بشكل طفيف أسعار النفط في تعاملات الجمعة، بعد تصريح لوزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك، بأن بلاده تسعى للتوصل إلى اتفاق بشأن خفض الإنتاج خلال اجتماع منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) والمنتجين المستقلين في فيينا.

وبحلول الساعة (11:42 تغ)،، صعدت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت تسليم فبراير/ شباط بنسبة 1.30 % أو ما يعادل 78 سنتا، إلى 60.84 دولارا للبرميل.

وفي نفس الاتجاه، ارتفعت العقود الآجلة للخام الأمريكي "نايمكس" تسليم يناير/ كانون ثاني بنسبة 0.62 % أو ما يعادل 32 سنتا إلى 51.81 دلارا للبرميل.

ويعقد وزراء "أوبك" اجتماعا إضافيا في وقت لاحق اليوم بفيينا؛ لاستكمال المفاوضات التي بدأت الخميس لتحديد مستوى الإنتاج النفطي، وبعد ذلك سينضم إلى وزراء المنظمة، وزراء آخرون من خارجها بقيادة نوفاك.

وقال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح في فيينا إنه ليس واثقا من التوصل إلى اتفاق عندما تجتمع (أوبك) مرة أخرى مع حلفائها اليوم.

ولا يزال الغموض يكتنف مصير اقتراح بخفض إجمالي الإنتاج بمليون دولار يوميا.

واعتبر الفالح أن تخفيض الإنتاج بمقدار مليون برميل يوميا كاف لتحقيق التوازن في السوق.

وانخفضت أسعار النفط بأكثر من 30 في المائة، من أعلى مستوى في أربع سنوات، في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، بسبب تزايد المخاوف من فائض المعروض بعد إعفاء الولايات المتحدة ثماني دول من شراء النفط الإيراني ، بعد تطبيق العقوبات الجديدة، فضلا عن تزايد المخزونات والإنتاج في الولايات المتحدة.