حزب هولندي يتعهد بإغلاق المساجد وحظر القرآن بالبلاد في حال فوزه بالانتخابات

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 27.08.2016 16:28
آخر تحديث في 29.08.2016 09:43
حزب هولندي يتعهد بإغلاق المساجد وحظر القرآن بالبلاد في حال فوزه بالانتخابات

تعهد "حزب الحريات" الهولندي اليميني المتطرف بزعامة "خِيرت فيلدرز"، بغلق جميع المساجد وحظر القرآن الكريم في البلاد وإلغاء إذن الإقامة الممنوح للاجئين، في حال فوزه بالانتخابات العامة المزمع إجراؤها في مارس/آذار العام المقبل.

جاء ذلك في مسودة البرنامج الانتخابي للحزب، نشرها عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أمس الجمعة، حيث شكّل وعده الأساسي "إزالة الدين الإسلامي" من هولندا عبر إغلاق كافة المساجد وحظر القرآن الكريم وإلغاء تصاريح الإقامة للاجئين في البلاد.

وحمّلت مسودة البرنامج المكونة من 11 مادة، وجاءت في صفحة واحدة، عنوان "هولندا لنا مجدداً"، وبدأت المسودة بعبارة: "إن ملايين الهولنديين ضجروا من أسلمة بلادنا، يكفي هذا القدر من الهجرة الجماعية، واللجوء والإرهاب وعدم الثقة". كما تضمنت المادة الأولى من البرنامج عبارة "سنقوم بتطهير هولندا من الإسلام".

وتعهد الحزب في مسودة برنامجه الذي نشره زعيمه أيضاً على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي "توتير" بالتزامن مع نشره على موقع الحزب، بعدم استقبال اللاجئين والمهاجرين من الدول الإسلامية، وسحب تصاريح الإقامة الممنوحة خلال فترة محددة وغلق مراكز اللاجئين.

ولعل أغرب وعد جاء في البرنامج هو "إغلاق جميع المساجد والمدارس الإسلامية، وحظر القرآن"، كما تعهد الحزب بإخراج هولندا من الاتحاد الأوروبي.

ولم تتأخر ردود الأفعال والانتقادت لبرنامج حزب الحريات اليميني المتطرف، إذ وصف "سيبراند فان هايرسما بوما" زعيم حزب المسيحيين الديمقراطيين البرنامج بأنه "لا يُصدق"، في حين قال حزب العمال في تعليقه على برنامج الحزب "إنه كارثة لهولندا".

جدير بالذكر أن الانتخابات العامة ستنظم بهولندا في آذار/مارس 2017.