ساركوزي يتعهد بإنهاء مفاوضات تركيا للانضمام للاتحاد الأوروبي حال فوزه برئاسة فرنسا

وكالة الأناضول للأنباء
باريس
نشر في 29.09.2016 11:39
آخر تحديث في 29.09.2016 11:52
ساركوزي يتعهد بإنهاء مفاوضات تركيا للانضمام للاتحاد الأوروبي حال فوزه برئاسة فرنسا

تعهّد نيكولا ساركوزي، الرئيس الفرنسي السابق ومرشح اليمين للانتخابات الرئاسية المقبلة عام 2017، بقطع مفاوضات انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي وإقناع بريطانيا للبقاء تحت مظلة الاتحاد.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها ساركوزي خلال اجتماع عقده مع رجال الأعمال الفرنسيين، أمس الأربعاء، بالعاصمة باريس.

و قال ساركوزي خلال الاجتماع "أعتقد أنه حان الوقت للقول لتركيا بأن مكانك هو آسيا، أنا أوروبي مخلص، لم أفكر يوما بالخروج من الاتحاد الأوروبي لكن أوروبا لا تعمل بشكل جيد".

وذكر أن أول ما سيقوم به حال فوزه بالانتخابات هو إقناع بريطانيا بالبقاء داخل الاتحاد الأوروبي (بعد استفتاء الخروج من الاتحاد الذي جرى يونيو/ حزيران الماضي).

وأوضح ساركوزي أنه سيقول للبريطانيين "أنتم تخرجون من الاتحاد الأوروبي، لكن لدينا اتفاقية جديدة تتيح لكم إجراء استفتاء جديد للبقاء في الاتحاد، هذه المرة هناك أوروبا جديدة وليست القديمة؛ هل تريدون البقاء داخل الاتحاد؟ إذا كان الجواب نعم فهذا أفضل، لأنني لا أستطيع فقدان ثاني أكبر اقتصاد في الاتحاد الأوروبي في ظل إجرائي مفاوضات مع تركيا بهدف الانضمام بشكل كامل إلى الاتحاد".