المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان ترفض شكوى قاضية تركية متهمة بالانتماء إلى منظمة غولن الإرهابية

وكالة الأناضول للأنباء
ستراسبورغ
نشر في 17.11.2016 15:59
آخر تحديث في 18.11.2016 03:36
رويترز رويترز

رفضت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، اليوم الخميس، شكوى تقدمت بها قاضية تركية سجنت وأقيلت من منصبها بدعوى انتمائها إلى منظمة "فتح الله غولن" الإرهابية.

وعللت المحكمة رفض طلب "زينب مرجان" القاضية السابقة في محكمة ولاية غيراسون شمالي تركيا، بعدم استنفاد السبل القانونية داخل البلاد، إلى جانب رفضها قضايا مماثلة من قبل.

وأوضحت أن "مرجان" قدمت شكوى لدى المحكمة حول إقالتها وحبسها، مستدركة أن المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان تعتبر المحكمة الدستورية (في تركيا) سبيلاً داخليًا يمكنها اللجوء إليه.

كما أن قرار المحكمة الأوروبية، برفض شكوى "مرجان"، جاء على إثر قضايا سابقة مماثلة رفضتها.

يذكر أن المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان رفضت جميع الشكاوى المماثلة المقدمة إليها عقب محاولة الانقلاب الفاشلة التي شهدتها تركيا منتصف يوليو/تموز الماضي، معللة ذلك بعدم نفاد السبل القانونية في تركيا قبل التقدم بالشكوى إليهم.