على مرأى من السلطات البلجيكية.. أنصار "بي كا كا" ينظمون مسيرة ببروكسل

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 17.11.2016 20:17
آخر تحديث في 17.11.2016 22:40
على مرأى من السلطات البلجيكية.. أنصار بي كا كا ينظمون مسيرة ببروكسل

نظّم أنصار تنظيم "بي كا كا" الإرهابي مسيرة في العاصمة البلجيكية بروكسل، اليوم الخميس، على مرأى ومسمع من السلطات هناك، على الرغم من الانتقادات التركية لاحتواء واحتضان العواصم الأوروبية للتنظيم المدرج على لائحة الإرهاب في الاتحاد الأوروبي نفسه.

واحتشد أنصار التنظيم من عدة دول أوروبية حيث تم نقلهم بواسطة حافلات، وتجمعوا أمام محطة "القطار الشمالي" ببروكسل، وساروا إلى ميدان "شومان" قرب مبنى مفوضية ومجلس الاتحاد الأوروبيين.

وأشارت وسائل إعلام محلية إلى مشاركة ألفي شخص في المسيرة التي نُظمت بإذن من السلطات البلجيكية، بعد أن كان يتوقع مشاركة 10 آلاف شخص فيها.

ولم تتدخل الشرطة البلجيكية لمنع أنصار التنظيم، من رفع صور زعيم "بي كا كا" الإرهابي المسجون في تركيا، "عبدالله أوجلان".

كما شارك في المسيرة، نائبا حزب "الشعوب الديمقراطي" (تركي معارض)، فيصل صاري يلدز، وطوغبا هزر أوزتورك، الصادر بحقهما أمر قضائي بالتوقيف إثر تغيبهما عن الإدلاء بإفادتهما أمام المحكمة في تركيا في تحقيقات متعلقة بالإرهاب.

وانتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في تصريح صحفي بالعاصمة أنقرة، أمس الأربعاء، فرنسا والسويد وهولندا ودولًا أخرى حيال دعمها للمنظمات الإرهابية، مشدّدا على أن بلجيكا باتت مركزًا هامًا لمنظمتي "بي كا كا" و"فتح الله غولن".

وفي آب/ أغسطس الماضي، سمحت السلطات البلجيكية، للمنظمة أن تنظم مسيرة في ذكرى تنفيذ أولى هجماتها الإرهابية عام 1984، ما يُظهر بشكل جلي سياسة السلطات البلجيكية بخصوص المنظمة الإرهابية.

وتعدّ بلجيكا من أكثر البلدان الأوروبية التي تحتضن أنشطة وفاعليات منظمتي "بي كا كا"، و"د ه ك ب- ج"، حيث تسمح بروكسل بإقامة قيادات المنظمة على أراضيها، وتأسيس قنوات تلفزيونية وجمعيات ترعى شؤون مناصريها.

ومنظمة "بي كا كا"، موجودة على قائمة الاتحاد الأوروبي للمنظمات الإرهابية، وتعد تلك القائمة ملزمة لبلجيكا.