المجر تصدر قانوناً يجيز احتجاز اللاجئين وتعلن تزويد سياجها الشائك الحدودي بتيار كهربائي

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 07.03.2017 16:09
آخر تحديث في 07.03.2017 21:22
المجر تصدر قانوناً يجيز احتجاز اللاجئين وتعلن تزويد سياجها الشائك الحدودي بتيار كهربائي

أعلن المتحدث باسم الحكومة المجرية، زولتان كوفاكس، عزم بلاده تزويد السياج الشائك الممدود على الحدود مع صربيا بالتيار الكهربائي لمنع تدفق اللاجئين،

جاء ذلك في تصريح أدلى به "كوفاكس" لوكالة الأنباء المجرية، اليوم الثلاثاء، مشيراً أن "إيقاف تدفق طالبي اللجوء عبر السياج الشائك على الحدود مع صربيا، سيحمي الاتحاد الأوروبي أيضاً وليس المجر فقط". وأفاد أن الحكومة تخطط لإنهاء العمل على السياج الممتد على طول 150 كيلومتر في شهر أيار/ مايو المقبل.

وصرح المتحدث باسم الحكومة أنهم زودوا السياج بكاميرات حرارية وكافة المعدات التكنولوجية. وقال إن "القدرات التقنية للسياج الشائك الجديد أعلى من الآخر بكثير (على حدود كرواتيا)، وبفضل التقنية المتقدمة سيتم تزويده بطاقة كهربائية لا تعرض حياة الإنسان للخطر. وهذا النظام سيوفر للحرس القدرة على معرفة المواقع الذي سيحاول طالبو اللجوء الدخول منها".

كما أقر البرلمان الهنغاري اليوم الثلاثاء، قانوناً يجيز حبس جميع اللاجئين وترحيلهم بالقوة إلى جارتها صربيا. وعليه، سيتم احتجاز طالبي اللجوء في حاويات (كونتينرات) على الحدود بانتظار بت حالاتهم.

وقد أقامت السلطات المجرية في 2015، سياجين شائكين على طول حدودها مع صربيا وكرواتيا، بهدف منع دخول اللاجئين إلى أراضيها التي تعتبر أهم ممر لهم باتجاه دول أوروبا الغربية. كما أعلنت حالة الطوارئ في المناطق الحدودية، ورفعت مستوى العقوبات المفروضة على من يحاولون دخول البلاد بطرق غير قانونية.