اشتداد حدة التوتر في العلاقات الألمانية الإسرائيلية

وكالات
إسطنبول
نشر في 30.04.2017 12:57
آخر تحديث في 30.04.2017 15:32
اشتداد حدة التوتر في العلاقات الألمانية الإسرائيلية

قالت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية، صباح اليوم الأحد، إن العلاقات بين ألمانيا وإسرائيل تشهد توتراً متواصلاً، بعد إلغاء رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، الأسبوع الماضي، لقاءً مقرراً مع وزير الخارجية الألماني، زيغمار غابرييل، إثر إصرار غابرييل لقاء جمعيتين حقوقيتين في إسرائيل تعنيان بحقوق الإنسان، وهما "بتسيلم" و"يكسرون الصمت".

وأفادت صحيفة هآرتس أن مسؤولين رفيعي المستوى في وزارة الخارجية الإسرائيلية ادعوا أن ألمانيا امتنعت عن مساعدة إسرائيل في إحباط مشروع قرار مناهض لإسرائيل من قبل منظمة "اليونيسكو"، بل إنها دفعت بكل قوتها للتوصل إلى تسوية مع الدول العربية، تمكن دول الاتحاد الأوروبي من عدم التصويت ضد القرار.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول في الخارجية الإسرائيلية قوله إن نائب مدير وزارة الخارجية الإسرائيلية، ألون أوشبيز، أجرى محادثة "صعبة" مع السفير الألماني لدى تل أبيب، كليمونط فون غوتشيه، احتج خلالها المسؤول الإسرائيلي عن سلوك ألمانيا في مسألة مشروع قرار اليونيسكو بشأن مكانة القدس والمسجد الأقصى.

ومن المقرر أن تصوت المنظمة الدولية على مشروع القرار المذكور بعد غد الثلاثاء، في اليوم ذاته الذي يصادف احتفال إسرائيل بما تسميه "يوم الاستقلال"، وفق التقويم العبري.