إصابة 6 جنود فرنسيين بحادث دهس في ضواحي باريس

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 09.08.2017 10:32
آخر تحديث في 09.08.2017 23:06
جنود فرنسيون يحرسون الموقع (رويترز) جنود فرنسيون يحرسون الموقع (رويترز)

تقوم الشرطة الفرنسية بعملية واسعة في ضواحي باريس بعد أخبار عن عملية دهس لمجموعة من الجنود بسيارة. وقالت مصادر في الشرطة إن ستة جنود أصيبوا في الاعتداء حالة اثنين منهم خطيرة.

وقد صدمت سيارة جنوداً مشاركين في عملية "سانتينيل" (الخِفارة) لمكافحة الإرهاب في ضاحية شمال غرب باريس في الساعة 8.15 صباح اليوم الأربعاء، ما أدى إلى وقوع ستة جرحى اثنان منهم إصابتهما بالغة، بحسب ما أعلن المقر العام لشرطة العاصمة الفرنسية.

وقد تمكن السائق من الفرار بسيارته نفسها وهي من طراز "بي ام دبليو" داكنة اللون، وقد أطلقت الشرطة عملية بحث واسعة عنه.

وجرت العملية أمام ثكنة عسكرية في وسط مدينة لوفالوا، بحسب ما أوضح رئيس بلدية هذه الضاحية "الهادئة والآمنة" حيث "لم تقع يوما أي أحداث"، على حد قوله.

وأوضح رئيس البلدية باتريك بالكاني لقناة "بي إف إم تي في" التلفزيونية أن السيارة أسرعت فجأة حين خرج الجنود ودهستهم.

وأعلنت الشرطة من جهتها " أن الحادث "عمل متعمد على ما يبدو".

n: justify;">