فرنسا ستقاضي آبل وغوغل لاتباعهما ممارسات تجارية استغلالية

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
فرنسا ستقاضي آبل وغوغل لاتباعهما ممارسات تجارية استغلالية

أعلنت الحكومة الفرنسية أنها ستتخذ خطوات قضائية ضد عملاقي المعلوماتية والإترنت آبل وغوغل فيما يتعلق "بممارسات تجارية استغلالية" وفق ما أعلن وزير الاقتصاد الفرنسي برونو لومير اليوم الأربعاء.

وصرح لومير لإذاعة "ار تي ال" الفرنسية أنه "يؤيد اقتصادا يقوم على الإنصاف، لذلك سنقاضي غوغل وآبل امام محكمة التجارة في باريس حول ممارسات تجارية استغلالية" إزاء شركات ناشئة فرنسية.

وتأتي هذه التصريحات بينما تشهد العلاقات بين الولايات المتحدة وفرنسا توترا إثر قرار الرئيس دونالد ترامب فرض رسوم جمركية على واردات بلاده من الفولاذ والألمنيوم.

وتابع لومير أن هذه الشركات الناشئة "تخضع لرسوم" عندما تتفاوض من اجل بيع تطبيقاتها إلى غوغل وآبل اللتان "تحصلان أيضا على قواعد البيانات"، كما أن "بإمكانهما تعديل العقود من جانب واحد".

وقال الوزير الفرنسي إن هذا الوضع "غير مقبول" و"أعتقد أن غوغل وآبل ورغم نفوذهما لا يحق لهما أن يعاملا شركاتنا الناشئة ومطوري البرامج لدينا بهذا الشكل".

وأكد لومير الذي كان لوح الصيف الماضي بفرض ضرائب على عمالقة الإنترنت على عائدات مبيعاتها في فرنسا مع التنديد بممارساتها لتجنب الضرائب، أن هذه الدعوى ستترجم "بغرامة بملايين اليوروهات".

وتابع: "مسؤوليتي هي أن أضمن النظام العام في مجال الاقتصاد. هناك قواعد وقانون ولا بد من احترامها".