محكمة إسبانية تحكم على صهر ملك البلاد بالسجن ٥ أعوام و١٠ أشهر بتهمة الفساد

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
نشر في 18.06.2018 19:22
آخر تحديث في 18.06.2018 20:06
محكمة إسبانية تحكم على صهر ملك البلاد بالسجن ٥ أعوام و١٠ أشهر بتهمة الفساد

نفذت السلطات الإسبانية، اليوم الاثنين، حكما بالسجن 5 أعوام و10 أشهر بحق صهر ملك البلاد، فيليبي السادس، بعد إدانته بتهم فساد.

وذكرت وكالة الأنباء الإسبانية الرسمية، أن "إنياكي أوردانغارين، زوج شقيقة الملك، تم إيداعه في سجن بمدينة أفيلا وسط البلاد، اليوم، لبدء تنفيذ الحكم".

ويعد "برييفا" سجنا للنساء لكن به قسم للرجال.

ومنحت السلطات الإسبانية أوردانغارين فرصة اختيار سجنه، ووقع اختياره على سجن "برييفا" في "أفيلا"، وفق المصدر ذاته.

وأدان القضاء الإسباني أوردانغارين بتهم الاختلاس واستغلال النفوذ والتهرب من الضرائب في ختام محاكمته التي بدأت العام الماضي.

من جهتها، ذكرت "وكالة أسوشيتد برس" الأمريكية أن السلطات أدانت صهر الملك باختلاس نحو7 ملايين دولار من أموال عامة من خلال استغلال موقعه بالأسرة المالكة.

ونقلت الوكالة عن القصر الملكي الإسباني القول إن الأسرة المالكة "تحترم أحكام القضاء وإن الملك فيليبي وزوجته الملكة ليتيثيا لن يعلقا على هذا الحكم".