الآلاف يتظاهرون في مدن ألمانية دعما للمهاجرين

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
نشر في 07.07.2018 23:03
آخر تحديث في 08.07.2018 03:40
الآلاف يتظاهرون في مدن ألمانية دعما للمهاجرين

تظاهر الآلاف في شوارع مدن ألمانية عدة، السبت، تأييدا لمنظمات غير حكومية تتولى إنقاذ المهاجرين في البحر المتوسط، وتنديدا بالمواقف الأوروبية المناهضة لهذه الفئة.

وحسب منظمي المظاهرات التي حملت اسم "جسور بحرية"، فإن نحو 12 ألفا ساروا في العاصمة برلين، غير أن الشرطة تحدثت عن "بضعة آلاف"، وفق موقع التلفزيون الألماني "دويتشه فيله".

وفي مدن أخرى مثل لايبزيغ (شرق) وميونيخ (جنوب/ثالث أكبر مدينة)، استجاب المتظاهرون لدعوات وجهتها منظمات في مقدمها "لايف لاين" الألمانية.

وارتدى بعض المتظاهرين ثيابا برتقالية وسترات إنقاذ، ورفعوا لافتات كتب عليها: "اللا إنسانية ليست رأيا سياسيا"، و"حقوق الإنسان لا تنتهي في البحر المتوسط".

وذكرت "دويتشه فيله" أن المتظاهرين اتهموا وزير الداخلية الألماني، هورست زيهوفر، المتشدد في ملف الهجرة، "باستغلال بؤس الناس في البحر لخدمة مصالحه السياسية".

وقالوا إنه يفعل ذلك على غرار المستشار النمساوي، سيباستيان كورتز، ووزير الداخلية الإيطالي، ماتيو سالفيني.

واعتبر منظمو التظاهرات أن هؤلاء المسؤولين "يزدرون حقوق الإنسان، وهذا أمر مشين، ولا يمكن قبوله".