محكمة ألمانية تخلي سبيل متهم في قضية خلية "النازيين الجدد"

ديلي صباح
إسطنبول
نشر في 18.07.2018 13:15
آخر تحديث في 18.07.2018 15:02
رالف هولبين المتهم الوحيد الباقي على قيد الحياة من خلية إس إن يو  (أسوشيتد برس) "رالف هولبين المتهم الوحيد الباقي على قيد الحياة من خلية "إس إن يو" (أسوشيتد برس)

قضت المحكمة الإقليمية العليا بميونخ الألمانية ، اليوم الأربعاء، بإطلاق سراح "رالف هولبين" المتهم الوحيد الباقي على قيد الحياة من خلية "إن إس يو" المتبنية لفكر النازيين الجدد والمتورطة في قتل 10 أجانب منهم 8 أتراك في ألمانيا.

وكانت المحكمة قد حكمت في 11 يوليو/ تموز الجاري بالسجن لمدة عشرة أعوام على المتهم. وطالب محاميه بإخلاء سبيله نظراً إلى عدم وجود قلق من هروبه خارج البلاد، ولأنها قضى في السجن على ذمة المحاكمة أكثر من 6 سنوات.

وأصدرت المحكمة الإقليمية العليا في مدينة ميونخ، جنوبي ألمانيا، الأربعاء الماضي، حكما بالمؤبد بحق "بياته تشيبه" (43 عاما)، المتهمة الرئيسية في قضية خلية "ان اس يو"، إضافة إلى أحكام بالسجن لمدد تراوح بين عامين ونصف وعشرة أعوام لأربعة متهمين آخرين.

وصدر الحكم بعد محاكمة دامت 5 أعوام و450 جلسة تقاضي.

وبحسب حيثيات الحكم التي نقلتها "دي فيلت"، أدينت "تشيبه" بالتورط مع آخرين في جرائم قتل وسرقة وتفجير، لـ10 أشخاص، بينهم 8 من أصل تركي، وتفجير متجر لعائلة إيرانية، بين عامي 2000 و2007.