إيطاليا والنمسا تقترحان احتجاز المهاجرين داخل سفن بالمتوسط

وكالة الأناضول للأنباء
فيينا
إيطاليا والنمسا تقترحان احتجاز المهاجرين داخل سفن بالمتوسط

اقترح وزيرا داخلية إيطاليا والنمسا احتجاز المهاجرين غير الشرعيين داخل سفن بالبحر المتوسط، إلى حين الانتهاء من عمليات معالجة طلبات لجوئهم لدى دول الاتحاد الأوروبي، حسبما نشرت إذاعة "دويتشه فيله" الألمانية اليوم السبت.

وكشف الوزيران عن مقترحهما، خلال مؤتمر حول الهجرة انعقد أمس (الجمعة) في العاصمة النمساوية فيينا، بمشاركة الاتحاد الأوروبي وعدد من الدول الإفريقية بينها الجزائر، ومصر، والمغرب، والنيجر، ومالي، وتونس.

وقال الوزيران في بيان مشترك: "بالنسبة إلى أولئك الذين ينجحون في الوصول إلى المياه الإقليمية للدول الأوروبية ثم يتم انتشالهم بواسطة السفن (من المياه)، يجب علينا استخدام السفن لإجراء الفحوصات المناسبة للتأكد ما إذا كانوا يستحقون الحماية"، وفقًا لنفس المصدر.

من جهته، شدد الوزير النمساوي هربرت كيكل، على ضرورة ألا يدخل المهاجرون غير الشرعيين إلى الدول الأوروبية قبل فحص طلبات لجوئهم والتحقق من أهليتهم للحصول على اللجوء.

ومضى قائلا: "سيتم الاعتناء بالمهاجرين جيدًا على متن السفن، فعمليات معالجة طلبات اللجوء تستغرق بضعة أيام، ولابد ألا نسمح للأشخاص الذين لا يتمتعون بفرصة اللجوء بالدخول إلى أوروبا".

يشار أن القضاء الإيطالي فتح تحقيق، في أغسطس/ آب المنصرم، مع وزير داخلية إيطاليا ماتيو سالفيني، بسبب منعه مجموعة مهاجرين من النزول إلى السواحل الإيطالية من سفينة تابعة لخفر السواحل.

وفي 20 أغسطس، رست السفينة "ديتشوتي" في مدينة كاتانيا بصقلية، وعلى متنها 137 مهاجرا، غير أن "سالفيني" منع ركابها من النزول للبر الإيطالي، مطالباً دول الاتحاد الأوروبي بتقاسمهم فيما بينها.