رئيسة الوزراء البريطانية تدافع عن خطتها بشأن "بريكست"

وكالة الأناضول للأنباء
لندن
نشر في 20.09.2018 20:08
آخر تحديث في 21.09.2018 02:11
رويترز رويترز

اعتبرت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، اليوم الخميس، خطتها بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست)، "المقترح الوحيد الجاد والموثوق به".

جاء ذلك في تصريحات أدلت بها للصحفيين على هامش القمة الأوروبية بالنمسا، بعد دقائق من قول رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي دونالد توسك، إن خطة ماي "لن تنجح".

وقالت "ماي"، للصحفيين إن خطتها المسماة "تشيكرز"، ستضمن حركة سلسة لانتقال السلع عبر الحدود، وتضمن عدم العودة إلى حدود صارمة بين إيرلندا وإيرلندا الشمالية، حسبما نقلته وكالة "أسوشيتد برس".

وأضافت: "هناك قضايا رئيسية تحتاج إلى حلها، لكن أعتقد هناك استعداد لإبرام اتفاق".
وانطلقت، اليوم، في مدينة سالزبورغ النمساوية، أعمال القمة الأوروبية غير الرسمية لقادة ورؤساء حكومات الدول الأعضاء، وعلى أجندتها بحث مسألتي المهاجرين غير النظاميين وخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي "بريكست".

وفي وقت سابق اليوم، وصف توسك، مقترحات ماي، بشأن شراكة اقتصادية جديدة مع الاتحاد الأوروبي بأنها "غير مقبولة" و"لن تنجح".

وقال توسك، بعد قمة أوروبية استمرت يومين تركزت جزئيا على محادثات البريكست، إن "بعض الاقتراحات المقدمة من ماي، قد تقوض اتحاد الأعضاء (بالاتحاد الأوروبي) الـ27 المتبقين".

وأضاف أن مقترحات ماي، تخاطر بتقويض السوق الموحدة.

واتخذت بريطانيا قرار الخروج من الاتحاد عبر استفتاء أجرته في 23 يونيو/حزيران 2016.

وفي 29 مارس/آذار 2018، بدأت البلاد رسميًا عملية "بريكست"، عبر تفعيل "المادة الـ 50" من اتفاقية لشبونة الناظمة للعملية.