رئيس أوكرانيا يرحب باعتراف بطريركية إسطنبول بكنيسة في بلاده وانفصالها عن موسكو

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
رئيس أوكرانيا يرحب باعتراف بطريركية إسطنبول بكنيسة في بلاده وانفصالها عن موسكو

رحّب الرئيس الأوكراني، بيترو بوروشينكو، باعتراف البطريركية الرومية في إسطنبول، بكنيسة أرثوذكسية مستقلة في بلاده.

واعتبر بوروشينكو في تصريحات متلفزة نقلتها وسائل إعلام محلية، مساء الجمعة، أن هذه الخطوة "ضربة جديدة للجهود الروسية القاسية التي تهدف إلى الإبقاء على أوكرانيا تحت قبضة موسكو".

وأضاف قائلًا: "الإمبراطورية (الروسية) تخسر واحدة من أحدث وسائل النفوذ على مستعمرتها السابقة".

وتابع: "لقد شهد الرب نضال الشعب الأوكراني من أجل استقلاله، لقد سمع صلواتنا".

واعترفت البطريركية الرومية في إسطنبول، الخميس، بكنيسة أرثوذكسية مستقلة عن روسيا في أوكرانيا.

من جانبها، صرّحت الرئاسة الروسية، بأن الرئيس فلاديمير بوتين، بحث الوضع بشأن الكنيسة الأرثوذكسية في أوكرانيا مع الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن الروسي، بعد القرار الأخير، حسبما نقلت وكالة سبوتنيك الروسية للأنباء.

وقال المتحدث باسم الرئاسة دميتري بيسكوف، للصحفيين الجمعة، "تم تبادل الآراء حول وضع الكنيسة الأرثوذكسية الروسية في أوكرانيا بعد قرار بطريركية القسطنطينية"، دون مزيد من التفاصيل.