وسط استمرار الاحتجاجات.. وزير فرنسي يحذر من انقلاب محتمل

ديلي صباح
اسطنبول
وسط استمرار الاحتجاجات.. وزير فرنسي يحذر من انقلاب محتمل

مع استمرار احتجاجات "السترات الصفراء" العنيفة في فرنسا، حذرت وزير فرنسي من احتمال حدوث انقلاب داعيا الحكومة لمنع موظفيها من العمل نهاية هذا الأسبوع، وفقا لما ذكرته صحيفة لو فيجارو مساء الخميس.

ونقلت الصحيفة عن وزير فرنسي قوله "إنهم انقلابيون، نحن نواجه محاولة انقلاب".

وقال التقرير إن المحتجين يخططون أيضا لمهاجمة مسؤولين، بمن فيهم مديرون ومسؤولون حكوميون.

ونقلاً عن أجهزة المخابرات الفرنسية، قالت لوفيجارو أيضاً إن هناك "دعوات لتسليح الاحتجاجات بالبنادق لمهاجمة البرلمانيين والحكومة ومسؤولي السلطة التنفيذية والشرطة، وقد تصل بهم الأمور حد القتل"، مضيفة أن أجهزة الأمن ذكرت هذه التهديدات للرئاسة.

ونقلت الصحيفة عن مصدر مقرب من الرئيس ايمانويل ماكرون قوله "إذا كان هناك عشرة قتلى في نهاية هذا الأسبوع، فليس من المؤكد أنه يمكننا الاحتفاظ بوزير الداخلية". كما أثيرت تساؤلات حول ما إذا كان رئيس الوزراء سيتغير أم لا، مضيفاً أنه "في أفضل الأحوال"، يمكن أن تتغير الأمور قبل الانتخابات الأوروبية في مايو 2019، و "في أسوأ الأحوال، قبل عيد الميلاد".

وكانت الحكومة الفرنسية، وتحت ضغط من احتجاجات حركة "السترات صفراء" على ارتفاع تكاليف المعيشة، قد ألغت الأربعاء جميع الزيادات الضريبية على الوقود، التي كان مخطط لها لعام 2019 وطالبت مواطنيها بالهدوء.

واندلعت الاحتجاجات في 17 نوفمبر في معارضة ضرائب الوقود المتزايدة، لكن وتيرتها ارتفعت في تحدٍّ كبير لجدول أعمال ماكرون المؤيد للأعمال التجارية، والشكاوى من أنه ليس على صلة بكفاح الناس العاديين.

ولقي أربعة أشخاص مصرعهم وأصيب المئات في الاحتجاجات على مستوى البلاد.