متظاهرو "السترات الصفراء" يتجهون نحو مقار الاتحاد الأوروبي ببروكسل

وكالة الأناضول للأنباء
بروكسل
متظاهرو السترات الصفراء يتجهون نحو مقار الاتحاد الأوروبي ببروكسل

بدأ مئات من متظاهري "السترات الصفراء"، السبت، السير نحو مؤسسات للاتحاد الأوروبي، في العاصمة البلجيكية بروكسل.

واحتشد المتظاهرون وسط بروكسل، وساروا نحو منطقة "شومان" التي تضم مقار المفوضية الأوروبية ومجلس الاتحاد والبرلمان الأوروبي.

ووقعت مناوشات بين الشرطة ومحتجين قرب مبنى مجلس الاتحاد.

واتخذت الشرطة تدابير أمنية واسعة، ووضعت أسلاكًا شائكة على مداخل الطرق المؤدية إلى المقار الأوروبية.

وفي وقت سابق، أغلق "ذوو السترات الصفرات" طريقًا سريعًا يصل إلى الحدود مع فرنسا، فيما أوقفت الشرطة نحو 50 شخصًا قبيل انطلاق احتجاجات اليوم.

وقالت المتحدثة باسم الشرطة البلجيكية في بروكسل، إلسي فان دي كير، في تصريح صحفي، إن هؤلاء الأشخاص جرى توقيفهم في منطقة "شومان" التي تضم محطة القطار المركزية ومؤسسات الاتحاد الأوروبي.

ورفعت شرطة بروكسل مستوى تدابيرها الأمنية في المنطقة المذكورة وفي مركز المدينة، فيما وضعت أسلاكًا شائكة على مداخل الأزقة القريبة من المؤسسات الأوروبية.

وبدأت مظاهرات "السترات الصفراء" في فرنسا منذ 17 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، احتجاجًا على سياسات الرئيس إيمانويل ماكرون، وزيادة الرسوم على المحروقات.

ثم انتقلت الاحتجاجات إلى بلجيكا، حيث شارك نحو 600 شخص كانوا في تظاهرة بالعاصمة بروكسل، اعتراضا أيضا على ارتفاع تكاليف المعيشة وزيادة الضرائب.

كما يطالب محتجو "السترات الصفراء" في هولندا باستقالة رئيس الوزراء مارك روتة، وقضايا أخرى مثل سن التقاعد وغلاء الأسعار في مجالي الصحة والتعليم ومشكلة اللاجئين.