البرلمان الأوروبي.. تقدم لأحزاب اليمين المتطرف والخضر

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 27.05.2019 10:13
(الفرنسية) (الفرنسية)

كشفت النتائج الأولية غير الرسمية تقدم أحزاب اليمين المتطرف وحزب الخضر وحصولها على أعلى نسبة أصوات في انتخابات البرلمان الأوروبي.

وبحسب التقديرات الأولية المنشورة حول نتائج انتخابات البرلمان الأوروبي فإن الأحزاب المؤيدة للاتحاد الأوروبي ستشكل ثلاثة أرباع البرلمان إلا أن الأحزاب الشعبوية والخضر رفعت نسبة أصواتها بشكل ملحوظ.

وحل حزب الشعب الأوروبي في المركز الأول بالانتخابات، بحصوله على 173 مقعدا من أصل 751، بينما كان عدد مقاعده قبل الانتخابات 216.

واحتل حزب الاشتراكيين الأوروبيين المركز الثاني، بحصوله على 147 مقعدا، ليفقد 40 مقعدا، تلاه ثالثا تحالف الليبراليين والديمقراطيين من أجل أوروبا، الذي حصل على 102 مقعد.

في المركز الرابع حل حزب الخضر الأوروبي، بحصوله على 71 مقعدا، وخامسا تحالف المحافظين والإصلاحيين في أوروبا بحصوله على 58 مقعدا.

وجاءت كتلة "أوروبا الأمم والحريات" في المركز السادس، بحصولها على 57 مقعدا، وسابعا كتلة "أوروبا الحرية والديمقراطية المباشرة" بحصولها على 56 مقعدا.

وفي المركز الثامن، حلت كتلة اليسار المتحد الأوروبي-اليسار الأخضر النوردي، بحصولها على 42 مقعدا، فيما حصد مرشحون مستقلون المقاعد الـ 45 المتبقية.

وتمثل الكتل الثلاث "تحالف المحافظين والإصلاحيين في أوروبا"، و"أوروبا الأمم والحريات"، و"أوروبا الحرية والديمقراطية المباشرة" الأحزاب اليمينية المتطرفة.

هذا وبلغت نسبة المشاركة في انتخابات البرلمان الأوروبي بـ51 بالمئة، الأحد، وهي الأعلى منذ 20 عاماً.

جاء ذلك وفق التقديرات الأولية التي نشرها البرلمان الأوروبي حول نسبة المشاركة في انتخابات أعضاء البرلمان.

والبرلمان الأوروبي هو مؤسسة برلمانية منتخبة (751 نائبا) بطريقة مباشرة تتبع الاتحاد الأوروبي، ويشكل البرلمان مع مجلس الاتحاد الأوروبي، السلطة التشريعية للاتحاد، الذي يضم 28 دولة.