نخبة الشباب العربي في اسطنبول تجتمع لتقول "هذا قولي لمن في الحكم"

ديلي صباح
اسطنبول
نشر في 17.12.2015 16:27
آخر تحديث في 21.12.2015 17:59
نخبة الشباب العربي في اسطنبول تجتمع لتقول هذا قولي لمن في الحكم

تنطلق مساء الغد في مدينة اسطنبول التركية، فعالية تنظمها مبادرة مناظرة الشبابية، تحت عنوان "هذا قولي لمن في الحكم"، والتي تهدف الى ايصال أصوات نخب الشباب العربي الى العالم والمسؤولين العرب، حول القضايا التي تهم مصير العالم والشباب.

وسيشارك في الفعالية، التي تنعقد في محطة سيركجي في اسطنبول، في تمام الساعة الثامنة مساء، 24 شابا وشابة، يطرحون ارائهم وقضاياهم مستخدمين أساليب فنية ومن خلال عروض متنوعة يعبرون فيها عن آرائهم في قضايا فكرية وثقافية وسياسية، أمام جمع من الحضور، ولجنة تحكيم تشمل شخصيات عربية مرموقة.

ويشارك غدا في الفعالية كورال موزاييك اسطنبول، والفنان والموسيقار اللبناني أحمد قعبور، والشاعرة الاماراتية نجوم الغانم، والروائي الجزائري وسيم الأعرج، والممثلة الأردنية لمى زخريا.

المبادرة التي أطلقتها مجموعة "مناظرة"، ومقرها الولايات المتحدة، ترى بأن الشباب الذي أشعل الثورات العربية، لم يستطع ايصال صوته الى العالم على الرغم من رغبته في التغيير. فارتأت المبادرة خلق مساحة افتراضية عبر شبكة الانترنت للمناظرة ومنبرا يساعد الشباب على ايصال آرائهم ونظرياتهم في القضايا الجدلية، من خلال تسجيلات فيديو مصورة لا تتعدى التسعة وتسعين ثانية، يلخصون فيها فكرتهم. وينافس المناظرون مع أو ضد الأطروحة، وسط تصويت للجمهور المشاهد.