النوم والعمل وراء المكتب.. مشاهد جديدة للغوص في موغلا التركية

وكالة الأناضول للأنباء
إسطنبول
النوم والعمل وراء المكتب.. مشاهد جديدة للغوص في موغلا التركية

يتفنّن فريق من الغوّاصين الأتراك بممارسة أنشطة مثيرة للاهتمام وللاستغراب بنفس الوقت، في قاع البحر قبالة مدينة "فتحية" التابعة لولاية "موغلا" جنوب غربي تركيا.

ويجري الغوّاص التركي "أوندر ديكطاش" (33 عامًا) مع عدد من زملائه، عروضًا تحت الماء، مثل ركوب الدراجات والنوم ولعبة الطاولة والزواج والعمل وراء المكتب.

ونشرت وكالة الأناضول صوراً لـ"ديكطاش" وهو ينظم الأنشطة تحت ماء البحر، بأساليب ممتعة بهدف المساهمة في تطوير سياحة الغوص وجذب السيّاح إلى المنطقة الساحلية.

وقال "ديكطاش" إنه بدأ بممارسة الغوص كهواية قبل حوالي 6 أعوام، وإن الأنشطة التي يقوم بها في سواحل فتحية تلقى اهتمامًا كبيرًا من السيّاح.

وأشار إلى أن منطقة "فتحية" تعدّ من أكثر وأجمل النقاط المناسبة للغوص، وأن بإمكان الجميع المشاركة في الأنشطة التي ينظمها في قاع البحر مع فريقه المتخصص.

"ديكطاش" أكّد أنه سيواصل هذه الأنشطة خلال المرحلة القادمة من أجل التعريف برياضة الغوص الممتعة، حيث يحرص على نشر الصور والفيديوهات لأجل ذلك.

وأضاف: "قمنا تارة بإنزال الأغطية والأسرّة إلى قاع البحر، وتارة أخرى أجرينا غوصًا بالملابس الرسمية والحقائب"، في إشارة إلى تنوع الأنشطة التي يمارسونها.