مؤتمر فلسطينيّ تركيا يوصي بـ"توحيد الصف" و"المحافظة على الثوابت"

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 05.09.2016 11:29
آخر تحديث في 05.09.2016 12:36
مؤتمر فلسطينيّ تركيا يوصي بـتوحيد الصف والمحافظة على الثوابت

أوصى المجتمعون في "مؤتمر فلسطينيّ تركيا"، أمس الأحد، بـ"توحيد الصف الوطني الفلسطيني في مواجهة الاحتلال" و"المحافظة على جميع ثوابت الشعب، وخاصة القدس والأسرى واللاجئين وحق العودة".

جاء ذلك في البيان الختامي للمؤتمر، الذي في انعقد في اسطنبول أمس، بتنظيم من منظمات مجتمع مدني فلسطينية في تركيا.

وتضمنت توصيات المؤتمر، أيضا، "السعي الحثيث والعمل الجاد لرفع الحصار الظالم عن قطاع غزة، وخلق التكامل بين مكونات الشعب الفلسطيني في تركيا، ودعم المشاريع المعززة لصمود الشعب الفلسطيني في الداخل والشتات"، حسب البيان الختامي الذي وصل "الأناضول" نسخة منه.

كذلك، أوصى البيان الختامي للمؤتمر بضرورة "التركيز على تثقيف الأطفال بقضيتهم، والتواصل مع المؤتمرات المحلية والدولية التي تهتم بالقضية الفلسطينية، وتسهيل منح جواز السلطة الوطنية الفلسطينية للاجئين الفلسطينيين غير الحاصلين عليه وبدون رسوم، فضلا عن إيفاد وفد رسمي من السلطة إلى الحكومة التركية للتباحث في أوضاع الجالية الفلسطينية".

وأكدت التوصيات على أهمية "تفعيل دور مؤسسات المجتمع المدني الفلسطينية محلياً ودولياً، وتفعيل التواصل مع المنظمات الدولية لمتابعة قضايا اللاجئين الفلسطينيين في تركيا، وتنظيم فعاليات اجتماعية وثقافية تزيد من روابط العائلات الفلسطينية، وتفعيل الصندوق الطلابي لخدمة الطالب الفلسطيني، وتأمين المنح الدراسية لمساعدته في سبيل التحصيل العلمي".

وعقدت منظمات مجتمع مدني فلسطينية، صباح أمس، مؤتمراً في مدينة اسطنبول، بعنوان "فلسطينيّ تركيا وقضايا الوطن" لمعاينة شؤون الفلسطينيين المقيمين في تركيا، بحضور رسمي وشعبي فلسطيني وتركي وعربي.

ويأتي المؤتمر بمبادرة من 25 منظمة ومؤسسة مدنية فلسطينية تعمل في تركيا؛ بهدف معاينة شؤون الفلسطينيين المقيمين في الأراضي التركية، وبشكل خاص القادمين من سوريا جراء الصراع الدائر هناك منذ أكثر من خمس سنوات، حسب المنظمين.



> Kaynak: AA