السوريون يحافظون على صدارة الاستثمارات الأجنبية في تركيا بحوالي 4500 شركة

ديلي صباح
اسطنبول
السوريون يحافظون على صدارة الاستثمارات الأجنبية في تركيا بحوالي 4500 شركة

يحتل السوريون المرتبة الأولى بين أصحاب الاستثمارات الأجنبية في تركيا، بتأسيسهم ما يقارب الـ 4 آلاف و500 شركة، ورفدهم للسوق التركية بما يقارب الـ 666 مليون ليرة تركية، منذ بدء الأزمة السورية التي دفعت باتجاه تعزيز النشاط التجاري والاقتصادي وتصاعد ملحوظ للاستثمارات السورية في تركيا، والتي جلبت معها رؤوس أموال أجنبية، خاصة في العامين الماضيين.

حيث أشارت بيانات اتحاد الغرف والبورصات التركية، الى أن عدد الشركات المملوكة لسوريين في تركيا منذ عام 2011 الى اليوم، قد ارتفعت ليصل 4 آلاف و456 شركة، برأس مال يصل الى 666 مليون ليرة تركية. في الوقت الذي تراجع فيه الألمان والعراقيون الى المرتبة الثانية والثالثة، على التوالي، من حيث عدد الشركات التي قاموا بتأسيسها.

وأوضحت بيانات الاتحاد أن السوريين أسسوا 72 شركة في عام 2011، في تركيا، بقيمة 11.2 مليون ليرة تركية، تزامناً مع بدء الأزمة السورية. وفي عام 2012، تم تأسيس 166 شركة سورية، برأس مال إجمالي قيمته 21.6 مليون ليرة تركية.

فيما شهد عام 2013 ثورة في نشاط المؤسسات السورية، سمح بتصدر الاستثمارات السورية لأول مرة قائمة الشركات الأجنبية، بعد تأسيس 489 شركة سورية، من أصل 3 آلاف و875 شركة أجنبية مختلفة الجنسيات. وحافظت الشركات السورية على تصدرها للاستثمارات الأجنبية في العامين التاليين بتأسيس 257 شركة جديدة في عام 2014، و599 شركة في عام 2015.

وشهدت الأشهر الخمسة الأولى من العام الجاري، تأسيس 873 شركة سورية بقيمة 127.3 مليون ليرة تركية، في قفزة هي الأولى من نوعها، توحي بإحتمالية تضاعف عدد الاستثمارات حتى نهاية العام.

وتشير البيانات الى أن الشركات السورية تتركز بشكل أساسي في مدينة اسطنبول، تتبعها في الكثافة محافظة غازي عنتاب ومرسين وهاتاي القريبة من الحدود. أما من حيث مجالات الاستثمار، فتشكل قطاعات البناء والتجارة والمطاعم جاذبة كبيرة للسوريين. وسجلت هذه الاستثمارات على هيئة شركات محدودة، لتميزها بسهولة الانشاء وانخفاض التكلفة ورأس المال.