الجالية اليهودية في تركيا تقيم إفطاراً رمضانيا لجيرانهم المسلمين

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
(IHA) (IHA)

أقامت الجالية اليهودية في تركيا برعاية الحاخام الأكبر مأدبة إفطار في مدينة أدرنة، في شمال غرب البلاد، أمس.

وقد اجتمع حول المائدة، التي نصبت في ساحة مسجد السليمية في أدرنة، حوالي 1.100 شخص.

والي المدينة، غوناي أوزدمير، قال في كلمته أمام الحضور إن المأدبة نموذج يحتذى حول كيف يمكن لأناس من أديان مختلفة العيش سوية في سلام.

إسحق إبراهيم زاده، رئيس الطائفة اليهودية في تركيا، قال إن هذا هو الإفطار الرابع الذي يدعى إليه ويلبيه تكريساً للتعايش بين الأديان.

وأعرب إبراهيم زاده عن سعادته في رؤية أهالي أدرنة كل عام مجتمعين حول مائدة الإفطار الرمضاني هذه.

هذا وتشهد العديد من الشوارع والأزقة في مختلف المدن التركية خلال شهر رمضان المبارك موائد إفطار جماعية مفتوحة للجميع بغض النظر عن الدين أو الانتماء.

كما تنظم الكنائس من وقت لآخر إفطارات رمضانية في الأحياء المسلمة. مثلما فعلت كنيسة الروم الأرثوذكس في إسطنبول، في محلة بشيكطاش، حين نظمت إفطاراً في ساحة الكنيسة، عام 2016.