جودة النوم تؤثر على الصحة النفسية للإنسان أكثر من الجنس وزيادة الراتب

وكالات
اسطنبول
جودة النوم تؤثر على الصحة النفسية للإنسان أكثر من الجنس وزيادة الراتب

كشفت دراسة حديثة أن "جودة النوم" أكثر العادات اليومية التي تؤثر على الراحة النفسية للإنسان، وقد تؤثر عليه أكثر من زيادة راتبه.

ووفقا لمجلة "ذا تايمز"، أثبتت الدراسة أن جودة النوم تؤثر على صحة الإنسان النفسية والبدنية أكثر من عادات يومية مثل الحياة الاجتماعية، وتناول الطعام مع العائلة، وممارسة الجنس.

وذكرت الدراسة أن زيادة في الراتب بنسبة 50% أسفرت عن زيادة في مؤشر السعادة بنسبة ضئيلة جدا، ولم ترتبط بشكل واضح بالصحة النفسية والبدنية.

وشملت الدراسة عينة لأكثر من 8 آلاف مواطن بريطاني بالغ، وتم إجراؤها من قبل قسم الاقتصاد في جامعة أوكسفورد.

وحللت الدراسة أمورا يمكن للإنسان التحكم فيها، ولم تتطلع إلى نواح مثل العرق والعمر والجنس.

وأفادت نتائج الدراسة أن الأشخاص الذين قالوا إنهم يحظون بقسط وافر من النوم، كانوا "واثقين من أنفسهم بشكل أكبر، و قلت لديهم نسبة القلق".