انطلاق الاجتماع الـ40 للجنة الدول الثماني الإسلامية بإسطنبول

وكالة الأناضول للأنباء
إسطنبول
أرشيفية- صورة جماعية لقادة مجموعة الدول الثماني عقب انتهاء القمة في أكتوبر 2017  (وكالة الأناضول للأنباء) أرشيفية- صورة جماعية لقادة مجموعة الدول الثماني عقب انتهاء القمة في أكتوبر 2017 (وكالة الأناضول للأنباء)

انطلقت، اليوم الخميس، بمدينة إسطنبول التركية، أعمال الدورة الـ 40 لاجتماع لجنة الدول الثماني الإسلامية النامية.

وتعتبر اللجنة الجهة التنفيذية لـ"مجموعة الدول الثماني الإسلامية النامية"، المعروفة اختصارا بـ"D8" .

وفي تصريحات إعلامية، قال السفير كو جافير كو شاري، الأمين العام لـ"الثماني الإسلامية": "نؤمن بأننا سنفعل المزيد من أجل D8، وفق خريطة طريق حددناها، ورؤية توسع آفاقنا أكثر".

وأضاف أن "الدول الثماني الإسلامية كانت تركز على قطاعات التجارة، والزراعة، والسياحة، والصناعة، والمواصلات"، مشيراً إلى أنهم يأملون تنفيذ مشاريع مختلفة في قطاعات مختلفة وفي القطاع الخاص.

وأردف أن بعض الدول الثماني الإسلامية داخل مجموعة دول العشرين، وبعضها مثل تركيا مرشحة في المستقبل للدخول بين الدول العشر الأولى في العالم.

من جهته، أشار السفير كرم كيراطلي، للعلاقات السياسية الثنائية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، بالخارجية التركية، إلى أن "الثماني الإسلامية منتشرة في ثلاث قارات يبلغ مجموع سكانها 1.2 مليار نسمة، ومجموع ناتج القومي الإجمالي 3.7 تريليونات دولار".

وأضاف كيراطلي، في تصريحات إعلامية، أن "اجتماع اليوم يعدّ الأول من نوعه للجنة بعد قمة الدول الثماني الإسلامية المنعقدة العام الماضي" ويختتم الاجتماع غدا الجمعة.

وتسلمت تركيا الرئاسة الدورية للمجموعة نهاية 2017، على أن تتولى المهمة لعامين متتاليين.

وتضم "مجموعة الدول الثماني الإسلامية النامية" في عضويتها كلا من: تركيا، باكستان، ماليزيا، إيران، إندونيسيا، مصر، نيجيريا، بنغلاديش.

وتأسست مجموعة "D8"، في 15 يونيو/حزيران 1997، باقتراح من رئيس الوزراء التركي حينذاك، نجم الدين أربكان، من أجل تأسيس مجموعة اقتصادية تتكون من 8 دول مسلمة ذات اقتصادات ناشئة.