كبار الخبراء يجتمعون في قمة الذكاء الاصطناعي في إسطنبول

ديلي صباح
إسطنبول
نشر في 21.03.2019 14:42
كبار الخبراء يجتمعون في قمة الذكاء الاصطناعي في إسطنبول

أظهرت قمة الذكاء الاصطناعي في تركيا التي نظمتها الأسبوع الماضي الرابطة التركية للذكاء الاصطناعي "TRAI" للمرة الثانية أن القطاع الخاص التركي يعترف بالذكاء الاصطناعي كعامل مهم للمنافسة الاقتصادية الناجحة في المستقبل. واستضاف الحدث الذي أقيم في "يونيك اسطنبول" (UNIQ Istanbul) تحت شعار "لقاء قادة الخوارزميات" أكثر من 50 متحدثًا تركيًا وأجنبيًا خبراء في مجالاتهم.

وأوضح المتحدثون كيف يمكن استخدام الذكاء الاصطناعى بشكل أكثر فاعلية في القطاعات المختلفة من خلال تقديم أمثلة وتصوير مستقبل الذكاء الاصطناعي في مجالات مختلفة مثل صناعة التجزئة وقطاع التأمين والأزياء والتسويق وعالم الأعمال. وفي خطابه الرئيسي أكد مؤسس مبادرة تركيا للذكاء الاصطناعي" خليل أكسو" أن عصر الخوارزميات قد بدأ بالفعل مضيفًا أن المؤسسات وحتى الدول سوف تتنافس من خلال البيانات والخوارزميات من الآن فصاعدًا وأولئك الذين لا يستطيعون اكتساب الكفاءات المطلوبة وفق استراتيجيات الذكاء الاصطناعي وخرائط الطريق الخاصة بها سيكونون خارج اللعبة. وقال "اكسو":

"لقد رأينا في هذه القمة أن بلادنا مستعدة لعصر الذكاء الاصطناعي. وبفضل مبادرة الذكاء الاصطناعي في تركيا رأينا أيضاً أن الجميع تقاربوا وانخرطوا في تعاون كبير في الوقت الذي تؤمن فيه الشركات وتستثمر في هذه التكنولوجيا. العقود القادمة ستكون أكثر ذكاء".

وخلال القمة تحدث عمالقة التكنولوجيا العالمية مثل "مايكروسوفت" و"غوغل كلاود" و"أمازون" و"إس أ بي" و"أي بي إم" و"إتش بي إي" وغيرهم عن رؤى الذكاء الاصطناعي وقصص النجاح. وقد شارك العديد من المشاريع الملهمة والناجحة في هذه القمة بما في ذلك مشروع "بوروسان" للسيارات الذي يدعمه "أرتيويز" لحلول الذكاء الاصطناعي وإنجازات الذكاء الاصطناعي في "أق سيغورتا" ومشاريع "جاتبوت سورون" ومشاريع "أوريداتا" للقرارات الرقمية وحلول أزياء "هوبي" مع تقنيات "بونسار" وغيرها. كذلك أوضحت الشركات الرائدة في تركيا من مختلف القطاعات والمجالات بما في ذلك قطاعات السيارات والتأمين والبنوك والتسويق الرقمي فعالياتها وأهدافها المتعلقة بالذكاء الاصطناعي.

وكان من بين الخطب والعروض التقديمية الجديرة بالملاحظة والتي تم إلقاؤها خلال القمة محاضرات بعنوان "الذكاء الاصطناعي ومعالجة اللغة الطبيعية في تجربة العملاء" و"الذكاء الاصطناعي في التأمين" و"الذكاء الاصطناعي في مجال بيع الأزياء والملابس بالتجزئة: الماضي والحاضر والمستقبل" و"الدماغ والذكاء الاصطناعي وعلم الوراثة ومستقبل البشرية " و"كيف يمكن للحوار المبني على الذكاء الاصطناعي تحويل القطاعات؟" و"ما الذي سوف يغيره الذكاء الاصطناعي في صناعة البيع بالتجزئة؟" و"الذكاء الاصطناعي: أين نقف في مجمع المواهب؟"

بالإضافة إلى ذلك تحدث "جيمس بريغز" مؤسس رابطة الذكاء الاصطناعي في الولايات المتحدة و"جاسم المطوع" مؤسس موقع "الذكاء الاصطناعي في الكويت" وكلا المؤسستين من الشركاء العالميين للرابطة التركية للذكاء الاصطناعي عن التطورات في استخدام الذكاء الاصطناعي من خلال عرض أمثلة من مناطقهم. وأكد كلا المتحدثين أن الشراكات العالمية في هذا المجال لها أهمية حاسمة.

واختتمت قمة رابطة الذكاء الاصطناعي بمنصة جمعت رجال الأعمال والمستثمرين المحليين في هذا المجال. وخلال جلسة الاختتام جرى الاحتفال بـ"ليلة بداية تجريبية" حيث أقامت شركات ناشئة من "الرابطة التركية للذكاء الاصطناعي" من التي تبحث عن مستثمرين عروضاً تقديمية أمام لجنة تضم ثمانية مستثمرين محليين وتنافست هذه الشركات فيما بينها لتلقي الاستثمار.