توقيع اتفاقية شراكة بحرينية تركية في قطاع الاتصالات والانترنت

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 21.12.2015 15:34
آخر تحديث في 21.12.2015 16:08
توقيع اتفاقية شراكة بحرينية تركية في قطاع الاتصالات والانترنت

قالت شركة البحرين للاتصالات السلكية واللاسلكية "بتلكو"، اليوم الإثنين، إنها وقعت اتفاق شراكة مع شركة الاتصالات التركية "ترك تليكوم"، يسمح للأخيرة بالانضمام لشركاء "بتلكو" العالمية.

وتعتبر شركة "ترك تليكوم" الدولية أحد المشغلين في وسط وشرق أوروبا، وتركيا، ودول القوقاز، والشرق الأوسط، وآسيا، وتقوم بتوفير مجموعة متكاملة من شبكات الإنترنت والبيانات، ومركز بيانات وخدمات صوتية.

وأضافت "بتلكو" وهي المزود الرئيسي للحلول الرقمية وتقنيات الاتصالات في البحرين، في بيان لها، إن التعاون الجديد مع "ترك تليكوم" يتماشى مع خططها لتوسعة تواجدها العالمي وتعزيز خدمات بياناتها العالمية.

وبحسب البيان، فإن من شأن هذه الشراكة الجديدة أن تسمح للشركتين، الاستفادة المشتركة من كلتا الشبكتين، مما يمكنهما من توسعة تواجدهما في أسواق جديدة، "وهذا بدوره سيعزز تواجد بتلكو، خصوصا في مناطق الشرق الأوسط وأوراسيا".

وقال عادل الديلمي، الرئيس التنفيذي لقطاع الأعمال العالمية بشركة بتلكو: "نواصل تنفيذ خططنا للتوسع بخطوات متسارعة.. ونتطلع للشراكة مع ترك تليكوم التي ستفتح مسارات جديدة للتعاون بين الشركتين".

وأوضح في البيان نفسه، أن "من شأن هذه الشراكة أن تقوي السوق البحريني، باعتبار أن الشراكات مع شركات معروفة مثل شركة ترك تليكوم الدولية، تساعد بتلكو في أن تكون قوة مؤثرة في توفير فرص استثمارية لمملكة البحرين".

من جانبه، قال سينغيز أزتيلكان، الرئيس التنفيذي لشركة "ترك تليكوم"، في البيان نفسه، إن الشراكة الجديدة تمثل معلما آخر في تاريخ شركة ترك تليكوم الدولية، وتعمل على توسعة تواجد الشركة جغرافيا في أسواق جديدة.

ومجموعة بتلكو، المدرجة في بورصة البحرين، لديها استثمارات مباشرة وغير مباشرة في 14 موقعا تشمل البحرين، الأردن، الكويت، السعودية، اليمن، مصر، غيرنسي، جيرسي، جزيرة مان، المالديف، ديغو غارسيا، سينت هيلينا، جزر أسنشين وجزر الفوكلاند.
وتُعتبر شركة الاتصالات التركية من أقدم شركات الاتصال في منطقة الشرق الأوسط، وتأسست عام 1840.