ترامب: لا أعتزم الانسحاب من منظمة التجارة العالمية رغم أنها غير عادلة

وكالة الأنباء الفرنسية
اسطنبول
ترامب على متن الطائرة الرئاسية ترامب على متن الطائرة الرئاسية

نفى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الجمعة نيته سحب الولايات المتحدة من منظمة التجارة العالمية التي كان قد وصفها في الماضي بأنها "غير عادلة".

وردا على سؤال عن معلومات نشرتها صحف حول نيته الانسحاب من المنظمة، قال ترامب على متن الطائرة الرئاسية "لا أعتزم الانسحاب" منها.

وكان وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين نفى قبيل ذلك المعلومات التي نشرتها الصحف. وقال لشبكة "فوكس بيزنس نيتورك" أنه "ليست هناك أي أنباء جديدة. لذلك يخطئ من يأخذ القصة على محمل الجد".

وأضاف "لن استخدم كلمتي المفضلة في هذا الشأن وهي خبر كاذب، لكن هذه المعلومات مبالغ فيها"، مشيرا إلى أن الرئيس ترامب "كان واضحا معنا ومع آخرين بشأن منظمة التجارة العالمية، ويعتقد أن هناك جوانب فيها غير عادلة".

وكشف موقع "اكسيوس" نقلا عن "أشخاص مشاركين في المناقشات مع الرئيس الأمريكي"، أن ترامب قال لمستشاريه مرارا إنه يريد أن تغادر الولايات المتحدة منظمة التجارة العالمية.

ويمكن أن يكون لانسحاب الولايات المتحدة من المنظمة عواقب خطيرة على التجارة العالمية.

ونقل "اكسيوس" عن مصدر طلب عدم الكشف عن هويته أن الرئيس قال مرات عدة "لا أعرف لماذا ننتمي إليها. منظمة التجارة العالمية صنعت لبقية العالم من أجل سرقة الولايات المتحدة".

ودان ترامب في الماضي علنا طريقة عمل المنظمة.

وكتب في تغريدة في السادس من أيار/مايو أن "الصين وهي قوة اقتصادية كبيرة تعتبر في منظمة التجارة العالمية دولة نامية وتتمتع بذلك بامتيازات كبيرة خصوصا مقارنة بالولايات المتحدة".

وأضاف الرئيس الأمريكي الذي ينتقد باستمرار المنظمات المتعددة الأطراف من الأمم المتحدة إلى حلف شمال الأطلسي، إن "منظمة التجارة العالمية غير عادلة حيال الولايات المتحدة".