أردوغان: نتائج الانتخابات رد قوي من الشعب على التنظيم الإنفصالي والكيانات التابعة له

وكالة الأناضول للأنباء
أنقرة
نشر في 02.11.2015 12:51
آخر تحديث في 02.11.2015 13:08
أردوغان: نتائج الانتخابات رد قوي من الشعب على التنظيم الإنفصالي والكيانات التابعة له

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن "نتائج انتخابات 1 نوفمبر/ تشرين الثاني (أمس الأحد) تتضمن أهم رسالة وهي الرد القوي والصريح من الشعب تجاه التنظيم الإرهابي الانفصالي (بي كا كا) والكيانات التي تتبع له، التي لجأت لحمل السلاح بعد انتخابات 7 حزيران/يونيو."

وفي أول تعليق له على نتائج الانتخابات (أولية غير رسمية) التي أظهرت فوز حزب العدالة والتنمية، وتمكنه من تشكيل حكومة بمفرده، أوضح أردوغان أن النتائج "رسالة لكل أحزاب المعارضة وزعمائها"، مؤكدًا أن الشعب اختار الأمن والاستقرار."

وفي بيان أصدره حول الانتخابات، أعرب الرئيس التركي عن "شكره لكل من أدلى بصوته"، مشيرًا أنَّ "هذه الخطوة تصب في مسار تحقيق تركيا لأهدافها التي رسمتها في مئوية تأسيس الجمهورية التركية عام 2023.

وتوجه أردوغان بالتهنئة للشعب التركي وحزب العدالة والتنمية، مؤكدًا أن "مشاركة الأحزاب السياسية والمواطنين في هذا السباق الديمقراطي يعد تعبيرًا جليًا عن الإرادة الوطنية."

وقال أردوغان "أبارك لكل المواطنين الأتراك وأبارك لحزب العدالة والتنمية الذي سيتمكن من تشكيل حكومة بمفرده وأهنئ رئيس الحزب ورئيس الوزراء أحمد داود أوغلو."

و شهدت تركيا أمس الأحد،إجراء انتخابات نيابية مبكرة، لجأت إليها الدولة، بعد فشل الأحزاب السياسية في تشكيل حكومة ائتلافية بعد الانتخابات التي جرت في حزيران/يونيو الماضي، ولم يفز فيها أي حزب بأغلبية تمكنه من تشكيل الحكومة منفردًا.

وأظهرت نتائج أولية غير رسمية للانتخابات البرلمانية تحقيق حزب "العدالة والتنمية" فوزًا كبيرًا، وبعد فرز 99.58% من الصناديق، وصلت نسبة الأصوات التي حصل عليها حزب "العدالة والتنمية" الذي يترأسه، أحمد داود أوغلو، إلى 49.41%، حاصلًا على 317 مقعدًا في البرلمان، مما يتيح له تشكيل حكومة بمفرده، وهو ما لم يتحقق في انتخابات 7 يونيو/ حزيران الماضي.

وحصل حزب "الشعب الجمهوري"، برئاسة كمال قليتشدارأوغلو، على نسبة 25.38%من الأصوات (134 مقعدًا)
وحصل حزب "الحركة القومية" برئاسة دولت بهتشلي على نسبة 11.93% من الأصوات (40 مقعدًا)
بينما حصل حزب "الشعوب الديمقراطي" بزعامة صلاح الدين دميرطاش على 10.70% من الأصوات (59 مقعدًا)
في حين حصلت الأحزاب الأخرى والمستقلون على 2.58% من الأصوات
وبلغت نسبة المشاركة في الانتخابات 85.46% من إجمالي من يحق لهم التصويت من الناخبين الأتراك.