وزير الخارجية التركي يعلن توصل قمة فيينا الى اتفاق حول مصير بشار الأسد في سوريا

ديلي صباح
اسطنبول
نشر في 16.11.2015 16:59
آخر تحديث في 17.11.2015 15:19
وزير الخارجية التركي يعلن توصل قمة فيينا الى اتفاق حول مصير بشار الأسد في سوريا

أعلن وزير الخارجية التركي فريدون سينيرلي أوغلو، اليوم الاثنين، توصل الدول المشاركة في مباحثات فيينا، الى اتفاق بشأن مصير بشار الأسد في سوريا،والفترة الانتقالية المزمع إجراؤها في سوريا.

وقال سنيرلي أوغلو إنه تم الاتفاق على فترة انتقالية لمدة 6 أشهر، تبدأ من أول يناير/ كانون الثاني المقبل، بإشراف الأسد، ثم يغادر بعدها السلطة. بعد ذلك تتسلم الحكومة الجديدة كافة الصلاحيات التنفيذية، و يُجرى إعداد دستور جديد للبلاد، وبموجب هذا الدستور ستجرى انتخابات رئاسية ، لن يشارك فيها بشار الأسد، خلال مدة أقصاها 18 شهراً.

وحول إمكانية القيام بعملية عسكرية برية ضد داعش، داخل الأراضي السورية، قال سينيرلي أوغلو، إنه من المحتمل أن يكون هناك عملية عسكرية برية، إلا أنه رفض الإفصاح عن أي معلومات حولها.
.