داوود أوغلو يتوجه الى جمهورية شمال قبرص التركية في أول زيارة بعد تشكيل حكومته

ديلي صباح
اسطنبول
نشر في 01.12.2015 12:17
آخر تحديث في 01.12.2015 13:29
داوود أوغلو يتوجه الى جمهورية شمال قبرص التركية في أول زيارة بعد تشكيل حكومته

توجه رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو اليوم الثلاثاء إلى جمهورية شمال قبرص التركية، في أول زيارة خارجية له عقب تشكيل الحكومة الجديدة.

وسيلتقي داوود أوغلو، برئيس جمهورية شمال قبرص التركية، مصطفى أكينجي في زيارة تأتي بعد يوم واحد على انتهاء زيارة أخرى قام بها وزير الخارجية التركية، مولود جاووش أوغلو.

الزيارة التي تمتد ليوم واحد فقط، تنتهي بالتزامن مع بدء الزيارة المقررة لوزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، الى قبرص اليونانية.

ويرافق داود أوغلو في الزيارة عقيلته سارة داود أوغلو، ونائبه طغرل توركش، ووزير الغابات والمياه "ويسل أرأوغلو".

وفي تصريحات أدلة بها داود أوغلو بمطار آسن بوغا بالعاصمة أنقرة قبيل توجهه الى قبرص، قال داود أوغلو ، (تعليقًا على إسقاط المقاتلة الروسية)، " لا يمكن إخفاء حقيقة انتهاك المجال الجوي التركي، من خلال توجيه اتهامات لا أصل لها ضد تركيا، كاتهامها بشراء النفط من تنظيم داعش أو دعمه".

وأوضح داود أوغلو أن الأزمة السورية ليست أزمة تركية روسية، وليست أزمة بين روسيا والناتو أيضًا، معرباً عن أسفه لتحولها حالياً إلى أزمة بين روسيا وتركيا.

وذكر داود أوغلو أن العلاقات بين تركيا وروسيا مكسب لكلا الطرفين، مؤكداً ضرورة عدم فتح المجال أمام منظومة علاقات تجعل الجانبين خاسرين، مضيفاً " لا يتوقع أحد من تركيا أن تتهاون أو تتخذ خطوة إلى الوراء فيما يتعلق بحماية سيادتها، فقواعد الاشتباك التي تتبعها قواتنا المسلحة في الأمس هي ذاتها اليوم، وستكون كذلك غداً".

ولفت داود أوغلو إلى أن تركيا أوضحت مراراً أنها لم ولن ترغب في أن تكون طرفاً بأي توتر أو صراع، مؤكداً أن تركيا في عملية إسقاط المقاتلة الروسية تصرفت وفق موقف دفاعي عن مجالها الجوي فقط